خلال الأسبوعين الماضيين

الاحتلال يحقق في فشل اعتراض القبة الحديدية صواريخ أطلقت من غزة

القدس المحتلة - ترجمة صفا

كشفت قناة عبرية عن بدء جيش الاحتلال الإسرائيلي التحقيق بأسباب إخفاقات منظومة القبة الحديدية على مدار أسبوعين ماضيين، والذي تمثل بعجزها عن اعتراض 3 صواريخ أطلقت من قطاع غزة.

وقالت القناة السابعة العبرية إن الحديث يدور عن الصواريخ التي أطلقت قبل أكثر من أسبوع صوب منطقة شمالي أسدود، والصاروخ الذي أطلق قبل يومين صوب عسقلان وفشلت القبة باعتراضها.

وبينت أن "قائد سلاح الجو عميكام نوركين وقائد منظومة الدفاع الجوي ران كوخاف يتابعان مجريات التحقيق في أسباب الفشل في اعتراض الصواريخ".

وأشارت القناة إلى عرض التحقيقات الداخلية التي أعدتها الدفاعات الجوية على قائد سلاح الجو والأسباب التي أدت للفشل في الاعتراضين.

بينما نُقل عن "نوركين" قوله إن "الدفاعات الجوية لم تصل بعد إلى النتيجة المرجوة خلال الحدثين، ولم تستطع تغطية الهدف".

وشدد على ضرورة مواصلة التحقيق المعمق في الأمر.

ومع ذلك، شدد الجيش الإسرائيلي على أن الفشل في التصدي للصواريخ غير نابع من تقصير من جنود القبة الحديدية.

ولفت إلى عدم وجود حماية كاملة من الصواريخ، وأن أحداثًا كهذه قد تحصل مستقبلًا أيضًا.

والقبة الحديدية هي منظومة مضادة للصواريخ أدخلها الجيش الإسرائيلي إلى الخدمة في 2011، وهي من إنتاج وزارة الدفاع وعدة شركات إسرائيلية، لكنها حققت فشلا ذريعا في مواجهة صواريخ المقاومة بغزة.

ع ص/د م/ط ع

/ تعليق عبر الفيس بوك