جامعة النجاح تفوز بجائزة التايمز للتعليم العالي لقارة آسيا

نابلس - متابعة صفا

فازت جامعة النجاح الوطنية بجائزة التايمز للتعليم العالي (الأوسكار) على مستوى جامعات قارة آسيا والشرق الأوسط، عن محور استراتيجية التعليم والتعلم.

وقال رئيس جامعة النجاح ماهر النتشة خلال مؤتمر صحفي يوم الاثنين، إن المئات من الجامعات في قارة آسيا والشرق الاوسط نافست للحصول على هذه الجائزة، وتضمنت قائمة الجامعات المرشحة النهائية 80 جامعة.

وأعلنت النتائج النهائية في نوفمبر 2020 حيث فازت جامعة النجاح بالمرتبة الاولى عن فئة استراتيجيات التعليم والتعلم، بعد أن صُنِّفت ضمن أفضل 8 جامعات في القائمة النهائية للمرشحين للفوز بالجائزة في شهر يونيو 2020.

وأعرب النتشة عن سعادته بهذا الإنجاز الهام الذي تحقق بالرغم من الأوضاع الصعبة التي تعاني منها مؤسسات التعليم العالي في فلسطين، والتي زادت من صعوبتها هذا العام جائحة كورونا.

وتمنح هذه الجائزة مؤسسة التايمز للتعليم العالي (Times Higher Education) وهي مؤسسة بريطانية تعتبر من أشهر ثلاث مؤسسات عالمية تهتم بالتصنيف العالمي للجامعات.

وتمنح المؤسسة سنوياً جوائز الأوسكار للجامعات الأكثر تميّزاً في عدة فئات، وبدأ العمل بهذه الجائزة منذ حوالي 15 عاما على مستوى الجامعات البريطانية، وفي العام 2019 استحدثت جوائز أوسكار لجامعات قارة آسيا والشرق الأوسط.

وفي نسختها الأولى عام 2019، استطاعت جامعة النجاح الوصول إلى المنافسات النهائية، ودخول قائمة أفضل 8 جامعات بقارة آسيا والشرق الأوسط ضمن محور استراتيجية التعليم والتعلم.

وطرحت مؤسسة التايمز لهذا العام عشر فئات للجوائز، هي: التميّز والابتكار في الفنون، الاستراتيجية الدولية، أفضل حملة توظيف طلابية، استراتيجية التعليم والتعلّم، التأثير الإقليمي أو المجتمعي، جائزة THE DataPoints Merit، الابتكار التكنولوجي، مكان العمل، دعم الطلبة التميّز، القيادة المتميزة.

وانفردت جامعتان عربيتان بالحصول على جوائز الأوسكار هذا العام، هما جامعة النجاح من فلسطين، وجامعة الملك عبد العزيز من السعودية.

وأشار مدير "مركز التميز في التعلم والتعليم" في جامعة النجاح د. عبد الكريم دراغمة إلى أن الجامعة عرضت استراتيجيتها للتعليم القائم على المجتمع من خلال مشروع "مسارات النجاح" للشراكة مع مؤسسات المجتمع المحلي والدولي والشركات الخاصة.

وبين أن الجامعة تبنت هذه الاستراتيجية كأحد الأولويات الاستراتيجية لها، وبالشراكة والتعاون ما بين إدارة الجامعة والأقسام والكوادر الأكاديمية ذات العلاقة وبالتشبيك مع المؤسسات المجتمعية.

ومن أمثلة الشراكة المجتمعية للجامعة قيام أساتذة الجامعة وطلبتها بتنفيذ 82 مساقاً بالشراكة مع مؤسسات حكومية وشركات ومؤسسات المجتمع المدني بمنهجية التعلم القائم على الربط مع المجتمع (Community-Based Learning) .

كما تم تطوير شراكات مستدامة مع أكثر من 120 مؤسسة وشركة عاملة في فلسطين، وتقديم المنح الكلية والجزئية لأعداد كبيرة من الطلبة المتميزين والموهوبين ومن ذوي الحاجة.

وساهمت الجامعة بالتخفيف من مستوى الفقر عن طريق تقديم خدمات ومساهمات عينية للأسر المحتاجة.

ط ع/د م/غ ك

/ تعليق عبر الفيس بوك