نقابة الأطباء: مستشفى طوباس أصبح خطرا حقيقياً على الكادر الطبي

طوباس - صفا

استنكرت نقابة الأطباء بشدة، مساء الاثنين، قيام أحد الأشخاص بـ"أعمال بلطجة" في مستشفى طوباس التركي على مرآى رجال الأمن الذين لم يقومو بردعه، وما تبع ذلك من عدم جدية الجهات الأمنية المسؤولة عن ردع المعتدي و حماية الطاقم الطبي.

وأكدت النقابة في بيان وصل (صفا) أن "هذا المستشفى أصبح يشكل خطراً حقيقيا على الأطباء والكادر الطبي.

واعتبرت أن "مثل هذه الأعمال الخارجة عن عادات شعبنا وأهل هذه المحافظة المعطاءة سوف تؤدي إلي تدمير الوضع الصحي في الوطن كله إذا لم تجد من يردعها ويطبق القانون على الجميع".

وأضافت "منذ هذه الحادثة والنقابة تتابع هذه القضية مع الجهات المختصة وتطالب بسرعة تنفيذ القانون واعتقال الجاني وقد تم تقديم شكوى رسمية بذلك، وللأسف كانت هناك تبريرات وحجج بهدف إضاعة الوقت والتستر على هذا الشخص".

وأشارت إلى أن هذا الشخص حضر مساء الاثنين إلى المستشفى مجددا وتجول بدون كمامة وتواجد عند رجال الأمن في المستشفى.

وشددت على أنها جاهزة دائما لحماية الأطباء، والدفاع عنهم خصوصا في هذا المستشفى، وفي حال لم تتخذ الجهات المسؤولة الإجراءات المناسبة وتقوم بواجبها فإن النقابة ستقوم بسحب جميع الأطباء من المستشفى على أن يكون دوامهم في المستشفيات القريبة كل حسب سكنه حتى يتم حل هذه المأساة وتوفير حماية حقيقية للأطباء والكادر الطبي.

وأكدت أنها في حالة متابعة حثيثة للموضوع وسيكون هناك قرار قبل يوم الجمعة القادم في هذا الخصوص.

 

ق م

/ تعليق عبر الفيس بوك