نجل العودة: والدي فقد نصف بصره وسمعه في السجن

الرياض - صفا

قال عبد الله، نجل الداعية السعودي، سلمان العودة إن والده "فقد تقريبا نصف بصره ونصف سمعه" في السجن.

وأضاف عبد الله، في تغريدة عبر حسابه الموثق على تويتر، أمس الخميس متحدثا عن والده: "الدعاء لتأليف القلوب، والدعاء لمصلحة الشعوب، كلّف هذا الإنسان حريته، عرّضه للأذى والتعذيب والضغط والحرمان من العلاج، في الحبس الانفرادي منذ لحظة اعتقاله (أكثر من ثلاث سنوات وأشهر)".

وأردف: "أخبره طبيب السجن أنه تقريبا فَقَد نصف سمعه ونصف بصره! ولايزالون يريدون أذاه!".

وفي سبتمبر/أيلول 2017، أوقفت السلطات السعودية دعاة بارزين، وناشطين في البلاد، أبرزهم، سلمان العودة وعوض القرني وعلي العمري، بتهم "الإرهاب والتآمر على الدولة"، وسط مطالب من شخصيات ومنظمات دولية وإسلامية بإطلاق سراحهم.

ع ق/أ ع

/ تعليق عبر الفيس بوك