بعد يوم من حل الكنيست.. تقلبات حزبية كبيرة في "إسرائيل"

القدس المحتلة - ترجمة صفا

شهدت هذه الليلة تقلبات حزبية كبيرة في الساحة الإسرائيلية وذلك بعد يوم واحد من حل الكنيست والإعلان عن الذهاب نحو انتخابات مبكرة في آذار القادم.

وذكرت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية أن البداية كانت مع إعلان زعيم تحالف "يمينا" نفتالي بينيت في مؤتمر صحافي عن ترشحه لمنصب رئاسة الحكومة بدلاً من رئيس الحكومة الحالي بنيامين نتنياهو.

وقال "بينيت" في المؤتمر الصحفي إنّه يعلن عن ترشحه لمنصب رئاسة الحكومة، متهمًا نتنياهو بالعمل بناءً على أجندة ومصالح شخصية دفعت الأمور نحو انتخابات جديدة، مضيفًا بأنّه لا يمكنه "البقاء على الحياد".

أمّا التطور الآخر فتمثّل في إعلان القيادي في حزب "الليكود" والوزير السابق لعدة وزارات عن الحزب "زئيف ألكين" عن انشقاقه عن "الليكود" وانضمامه الى حزب "أمل جديد" الذي أسسه القيادي السابق في الليكود جدعون ساعر.

واتهم ألكين رئيس الحزب نتنياهو بتدمير "الليكود" سعيًا للنجاة بنفسه، كما اتّهمه بممارسة "الدكتاتورية تجاه أعضاء الليكود".

ع ص/ع و/ط ع

/ تعليق عبر الفيس بوك