تعيين حاخام سابق بواشنطن لتسريع التطبيع بين "إسرائيل" ودول عربية

واشنطن - صفا

أعلن وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو عن تعيين الحاخام السابق آرييه لايتستون مبعوثا خاصا لتسريع التطبيع الاقتصادي بين "إسرائيل" ودول عربية وإسلامية، وذلك قبل نحو 3 أسابيع من انتهاء ولاية الرئيس دونالد ترامب.

ويهدف تعيين لايتستون لتمثيل المصالح الأميركية في تطبيع العلاقات الاقتصادية بين "إسرائيل" والإمارات والبحرين والسودان وكوسوفو والمغرب، وفق ما قال الوزير الأميركي في بيان.

وأعرب بومبيو عن ثقته في أن يساهم ذلك في تشجيع بلدان أخرى على الانضمام إلى اتفاقات التطبيع مع "إسرائيل".

وعمل لايتستون حاخاما بالجالية اليهودية في نيويورك، قبل التحاقه بفريق الرئيس ترامب أثناء حملته الانتخابية الأولى عام 2016، ثم عُيّن مستشارا للسفير الأميركي بإسرائيل، وبعد ذلك أسندت إليه مسؤولية ما سمي صندوق أبراهام ضمن ما عرف بصفقة القرن لتنشيط الاقتصاد بين "إسرائيل" والدول المطبِّعة.

وكتب مبعوث البيت الأبيض إلى الشرق الأوسط آفي بيركوفيتش تغريدة ترحب بالحاخام لايتستون ضمن فريق إدارة ترامب.

وبعد عقود من الرفض الرسمي لأي علاقات علنية مع "إسرائيل"، شهد العام المنصرم تسارعا في إعلان التطبيع، بدءا بالإمارات في 13 أغسطس/آب الماضي، ومرورا بالبحرين في 11 سبتمبر/أيلول الماضي، ثم السودان في 23 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، وصولا إلى المغرب في 11 ديسمبر/كانون الأول الماضي.

 

المصدر: وكالات

ع ق

/ تعليق عبر الفيس بوك