الخارجية الصينية: الصين منفتحة على التعاون الدولي بشأن لقاح كورونا

بكين - صفا

قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الصينية هوا تشون يينغ اليوم إن الصين منفتحة دائما على التعاون الدولي بشأن لقاح فيروس كورونا الجديد (كوفيد-19)، وتقدر سلامة وفعالية اللقاحات بشكل كبير.

وأوضحت المتحدثة أن الصين تدعم بنشاط الشركات المحلية في إقامة تعاون مع نظيراتها الأجنبية في مجال أبحاث اللقاحات وتطويرها وكذلك إنتاجها.

وأشارت إلى أنه في الوقت الحالي، تخضع العديد من اللقاحات التي طورتها الشركات الصينية إلى المرحلة الثالثة من التجارب السريرية في الخارج مع تقدم سلس.

وردا على سؤال حول استخدام اللقاحات الصينية لمكافحة "كوفيد-19" في دول مثل إندونيسيا ومصر، قالت هوا إن الصين قد انضمت بنشاط إلى مبادرات التعاون العالمي، بما في ذلك مبادرة (كوفاكس)، وهي مبادرة عالمية تدعمها منظمة الصحة العالمية.

ولفتت إلى أن دولا مثل الإمارات والبحرين وافقت على تسجيل اللقاحات المعطلة التي طورتها شركة (ساينوفارم) الصينية.

وقالت المتحدثة "ستفي الصين بالتزامها وستجعل لقاحات (كوفيد-19) منفعة عامة عالمية تساعد في ضمان الحصول على اللقاح والقدرة على تحمل تكاليفه في الدول النامية، بمجرد تطويرها واستخدامها".

وبينت هوا أن الحكومة الصينية تضع دائما سلامة وفعالية لقاحات "كوفيد-19" في المقام الأول، وأن شركات اللقاحات الصينية اتبعت دائما بدقة القوانين العلمية والمتطلبات التنظيمية في أبحاث اللقاحات وتطويرها.

وأضافت أن "الصين مستعدة لتعزيز التوزيع العادل للقاحات على مستوى العالم والتعاون مع الدول الأخرى لتعزيز مكافحة المرض، من أجل حماية حياة الشعوب وصحتها".

ط ع/م ت

/ تعليق عبر الفيس بوك