المنتخب الوطني يواصل تحضيراته لودية الكويت

أريحا - صفا

واصل المنتخب الوطني الفلسطيني لكرة القدم تدريباته المكثفة في معسكره المغلق الذي انطلق يوم الثلاثاء الماضي في مدينة الأمل بأريحا  في الضفة الغربية المحتلة، ويستمر حتى 14 يناير الجاري استعدادً ا لودية الكويت يوم 18 من الشهر نفسه.

ويعتبر هذا المعسكر هو الأول الذي ينظمه الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم منذ انتشار جائحة "كورونا" في مارس من العام الماضي.

ويقود تدريبات المنتخب المدير الفني نور الدين ولد علي، حيث يركز على الجوانب البدنية، والتكتيكية، خاصة أن التشكيلة المستدعاة شهدت انضمام العديد من الوجوه الجديدة التي ظهرت خلال مرحلة الذهاب من دوري المحترفين الذي انتهى منذ عدة أيام.

ويمثل هذا المعسكر البروفة الأولى "للفدائي" الكبير، قبل استئناف التصفيات الآسيوية المؤهلة لكأس العالم 2022 وكأس آسيا 2023 في الصين، حيث يستقبل المنتخب الوطني نظيره السنغافوري يوم 25 مارس المقبل لحساب المجموعة الرابعة.

وتعتبر المباراة بالغة الأهمية "للفدائي" الذي يملك 4 نقاط فقط في المركز الأخير لمجموعته، وانتصاره على سنغافورة في تلك المباراة سينقله مباشرة لاحتلال المركز الثالث الذي سيساعده على استكمال مشواره الآسيوي المؤهل لنهائيات الصين.

ويتواجد في معسكر المنتخب 24 لاعبًا، وهم:
توفيق أبو حماد، ونعيم أبو عكر، وأحمد خليفة، وأنس أبو سيف، ومصعب بطاط، ورضوان أبو كرش، وموسى فيرواي، وأحمد قطميش، وسامر جندي، ويزن عويوي، ومحمد أبو ميالة، وموسى سليم، والمهدي عيسى، وعدي خروب، ومحمد يامن، ومحمد درويش، ومحمود أبو وردة، ومحمد عبيد، وسامح مراعبة، وموسى الترابين، وشهاب القنبر، ومحمد مراعبة، وخالد سالم، وتامر صيام.

م ح

/ تعليق عبر الفيس بوك