العثور على السلاح ومطاردة المنفذَين

جيش الاحتلال: محاولة لتنفيذ عملية دهس وإطلاق نار قرب يعبد

القدس المحتلة - صفا

أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي، مساء السبت، عن محاولة فلسطيني تنفيذ عملية دهس وإطلاق نار على حاجز للجيش قرب بلدة يعبد جنوبي جنين شمالي الضفة الغربية المحتلة.

وذكر جيش الاحتلال، وفق ترجمة وكالة "صفا"، أن فلسطينيين كانا في مركبة على حاجز "دوتان" قرب قرية يعبد أسرعا باتجاه الجنود في محاولة لدهسهم، ثم إطلاق النار عليهم.

وقال إن السيارة أصابت جنديًا لكنه لم يكن بحاجة إلى علاج، مشيرًا إلى أن قواته عثرت على السلاح المستخدم في موقع قريب من الحاجز.

وأضاف أن قواته تلاحق المنفذَين المُفترضَين للعملية، وأغلقت بعض الطرقات في المنطقة.

ونشرت وسائل إعلام عبرية صورة السلاح الذي قيل إنه استخدم في محاولة إطلاق النار.

ووفق هذه المصادر؛ فإن السلاح المستخدم محلي الصنع من نوع "كارلو".

وفي السياق، أفادت مصادر لوكالة "صفا"، بانتشار العشرات من جنود الاحتلال في محيط بلدة يعبد عقب الحدث.

وأوضحت المصادر أن جيش الاحتلال أغلق المنطقة الواقعة بين يعبد وقرى شمال طولكرم، في حين انتشر الجنود في منطقة السهل وعلى مدخل يعبد.

ولفتت إلى أن عشرات الجنود انتشروا أيضًا على المدخل الشرقي لبلدة يعبد.

ج أ/أ ج

/ تعليق عبر الفيس بوك