وفاة أكاديمي بارز بالجامعة الإسلامية في غزة إثر إصابته بكورونا

غزة - صفا

توفي، يوم السبت، الأستاذ المشارك في كلية التربية بالجامعة الإسلامية في غزة داود درويش حلس، متأثرًا بإصابته بفيروس كورونا.

وحلس، من مواليد حي الشجاعية شرقي المدينة، درس في جامعة المنصورة بجمهورية مصر العربية، ثم حصل على الدكتوراه في مناهج وطرائق تدريس اللغة العربية من جامعة الخرطوم 2004م، وحصل على درجة أستاذ مساعد في كلية التربية بالجامعة الإسلامية عام 2007م، وأستاذ مشارك عام 2013م.

عمل حلس معلمًا للغة العربية في مراحل التعليم العام في مدارس وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا" في غزة بين أعوام 1980- 1983م، قبل أن يتوجه إلى المملكة العربية السعودية.

عمل الراحل معلمًا للغة العربية في المرحلة الثانوية بالمملكة بين الأعوام 1984-1992م، قبل أن يعمل مشرفاً تربويًا للغة العربية بوزارة التربية والتعليم السعودية بين أعوام 1992- 1996م.

بين أعوام 1996-2003م، ترأس الراحل الإشراف التربوي للصفوف الأولية واللغة العربية في منطقة الرياض التعليمية.

شارك حلس في العشرات من المؤتمرات العلمية والأبحاث المحكمة وأوراق العمل داخل القطاع وخارجه، وأعطى عشرات الدورات التدريبة، وله 14 مؤلفًا منشورًا في مجالات التربية والتعليم.

وشغل الراحل عضوية عديد المؤسسات واللجان أبرزها الجمعية التربوية والنفسية الفلسطينية، جمعية مدارس دار الأرقم النموذجية، نائب رئيس لجنة حي الشجاعية.

وكان حلس يكتب في مجلة السعادة، و"ثقافتنا التربوية" التابعة لكلية التربية بالجامعة الإسلامية، وصحيفة فلسطين اليومية، وموقع الثريا، كما كان يخطب الجمعة تطوعًا في المساجد.

أ ج

/ تعليق عبر الفيس بوك