الاحتلال يواصل أعمال حفر بساحة البراق بالأقصى

القدس المحتلة - صفا

نفذت سلطات الاحتلال الإسرائيلي يوم الأحد، أعمال حفر في ساحة البراق الجدار الغربي للمسجد الأقصى المبارك.

وقالت دائرة الأوقاف الإسلامية بالقدس المحتلة في بيان إن الأوقاف ممثلة بكوادرها المتواجدة في جنبات المسجد الأقصى، تتابع بقلق بالغ ما يتم من أعمال حفر مستمرة في ساحة البراق، وقرب باب المغاربة، كان آخرها ما حدث اليوم.

وأوضحت أنه شوهد اليوم جرافة وحفار كبير وآلات ضخمة تقوم بأعمال حفر مستمرة عند بداية الجسر الخشبي في ساحة البراق الشريف.

وأشارت إلى أن ما تم رصده من اهتزازات وصلت الى المسامع يوحي بسعة هذه الأعمال وباستمرار مشروع استكمال تهويد ساحة البراق وجنوب غرب المسجد الأقصى.

وحذرت من الاستمرار في هذه المشاريع التي ترفضها الأوقاف جملة وتفصيلًا، لأنها تتعارض مع القانون الدولي الإنساني، ومع قرارات اليونسكو الصادرة بهذا الخصوص.

وشددت على أن سلطات الاحتلال تستغل الظروف الحالية من انتشار جائحة "كورونا"، للاستمرار بالتضييق على البلدة القديمة، ومنع التواجد المألوف في صلاة الجمعة بالأقصى.

ع ق/ر ش

/ تعليق عبر الفيس بوك