الاحتلال يعتقل شابًا مقدسيًا ويفرج عن 5 آخرين بشروط

القدس المحتلة - صفا

اعتقلت قوات الاحتلال الاسرائيلي مساء الأحد، الشاب جهاد ناصر قوس من منزله في البلدة القديمة بالقدس المحتلة.

وذكر شهود عيان " لصفا " أن مخابرات الاحتلال اقتحمت المنزل واعتقلته واقتادته إلى مركز شرطة صلاح الدين بالقدس.

فيما أفرجت شرطة الاحتلال، مساء اليوم، عن خمسة أفراد من عائلة سمرين من بلدة سلوان، بشرط الحبس المنزلي لمدة 5 أيام والابعاد عن أراضيهم في حي واد الربابة لمدة 10 أيام.

وأفاد شادي سمرين بأن شرطة الاحتلال احتجزت المعتقلين لساعات طويلة، وأفرجت عنهم مساء اليوم بشروط.

والمعتقلون هم أحمد سعيد عوض سمرين ونجله يوسف وشقيقه محمد، والشابين فارس وداوود هارون سمرين.

وأوضح أن المعتقلين تعرضوا للضرب المبرح خلال اعتقالهم على أيدي قوات الاحتلال، وأصيبوا برضوض في أجسادهم وكدمات بينهم فارس أصيب بعيار مطاطي في الفخذ.

وكانت قوات الاحتلال قمعت أهالي واد الربابة ببلدة سلوان، صباح اليوم، خلال تصديهم لجرافات الاحتلال بأجسادهم، لمنعها من العمل في أراضيهم.

وأطلقت قوات الاحتلال قنابل الغاز المسيل للدموع والصوت والأعيرة المطاطية لتفريقهم ومنعهم من التواجد بأراضيهم، بينهم مسنين واطفال.

وأجبرت قوات الاحتلال أهالي واد الربابة على الخروج من أراضيهم بالقوة، وسمحت لآليات عمال الطبيعة بتجريف الأراضي التي تعود ملكيتها لعائلات من بلدة سلوان.

ط ع/م ت/م ق

/ تعليق عبر الفيس بوك