ويقر لائحة الاتهام ضده

مجلس النواب الأميركي يصوت بالموافقة على إجراءات عزل الرئيس ترامب

واشنطن - صفا

صوّت مجلس النواب الأميركي الأربعاء بالموافقة على إجراءات عزل الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب، وأقر لائحة الاتهام ضده.

وقد أيد إجراءات عزل ترامب 232 نائبا مقابل 197 في تصويت مجلس النواب.

ووُجه اتهام لترامب بـ "التحريض على التمرّد" انطلاقاً من اقتحام انصاره مبنى الكابيتول في السادس من يناير/كانون الثاني.

ولأول مرة في تاريخ الولايات المتحدة يتم التصويت لصالح إجراءات عزل الرئيس في مناسبتين أثناء ولايته.

من جهته دعا ترامب جميع الأميركيين لتخفيف التوتر، بينما وصفته رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي بأنه تهديد للبلاد، وقالت إنه يجب أن يرحل، في حين يصوّت مجلس النواب مساءلة ترامب.

وقال ترامب في بيان بثته شبكة فوكس نيوز الأربعاء "أدعو جميع الأميركيين للمساعدة على تخفيف التوتر وتهدئة الوضع".

كما دعا ترامب الجميع إلى نبذ العنف وعدم خرق القانون أو القيام بتخريب من أي نوع، وقال "ليس هذا ما أدافع عنه".

وكان مجلس النواب صوّت على المرحلة الإجرائية الثانية التي تنظم إجراءات التصويت على مشروع قرار يتهم ترامب بالتحريض على التمرد، حيث مرر المجلس أول تصويت تمهيدي بواقع 221 صوتا مقابل معارضة 105 أصوات.

وقدم 3 مشرّعين ديمقراطيين مشروع القرار الذي قد يتيح بدء إجراءات لمحاكمة ترامب في الكونغرس، قبل 8 أيام فقط من انتهاء ولايته.

وفي بداية الجلسة بمجلس النواب، قالت بيلوسي نعلم أن رئيس الولايات المتحدة حرّض على هذا التمرد. هذا العصيان المسلح على دولتنا. لا بد أن يرحل. إنه خطر واضح وقائم على ذلك البلد الذي نحبه جميعا".

ودَعت رئيسة مجلس النواب الديمقراطيين والجمهوريين إلى الدفاع عن الدستور وعن الجمهورية، وإلى التصويت على مساءلة ترامب وإدانته.

وأضافت بيلوسي "بلادنا منقسمة وكلنا نعرف ذلك وترامب يدرك أنه يفقد السلطة، وواجبنا الدفاع عن الدستور والجمهورية".

وكانت بيلوسي قد رفضت في رد على سؤال صحفي الإفصاح عما إذا كانت ستُحول لائحة الاتهام فورا إلى مجلس الشيوخ.

ق م

/ تعليق عبر الفيس بوك