أسرى ريمون يطالبون بزيارة عاجلة للأسير باسل عجاج

رام الله - صفا

طالب أسرى معتقل ريمون الأربعاء الصليب الأحمر وأطباء بلا حدود تنظيم زيارة عاجلة للأسير باسل عجاج على خلفية دخوله في العناية المكثفة في مستشفى سوروكا.

وأكد الأسرى في رسالة لهم سربت من سجن رمون أن الأسير كان في وضع خطر حين نقل إلى المشفى، إذ تسببت مماطلة إدارة المعتقل في هذا التدهور، حسب مكتب إعلام الأسرى.

كما أكد الأسرى أن العدوى بفيروس كورونا، جاءت من أحد السجانين الذين نقلوا العدوى إلى قسم 4 في معتقل ريمون الاحتلالي.

وعن وضع الأسير، قال الأسرى هناك تحسن على حالته بحسب إدارة المعتقل، لكن هذا الحديث لا يمكن الوثوق به، كون تجارب الأسرى مع إدارة المعتقلات لا تقوم على المصداقية.

كما طالب الأسرى هيئة شؤون الأسرى متابعة هذا الملف على عجل وتحويله إلى ملف دولي، كون الجائحة باتت تضرب بشكل كبير المعتقلات الأمر الذي يخشى فيه على مصير الأسرى المرضى في سجون الاحتلال.

ويبلغ الأسير عجاج من العمر 45 عاما، ويقضي حكمًا بالمؤبد و40 عاما، إذ اعتقله الاحتلال عام 2002 مطلع انتفاضة الأقصى.

ع ق/ر ب

/ تعليق عبر الفيس بوك