73 عاما على ارتكاب مجزرة فندق سميراميس بحيفا

حيفا - صفا

يوافق السبت السادس عشر من يناير ذكرى مجزرة فندق سميراميس في حيفا في فلسطين المحتلة، والتي ارتكبتها العصابات الصهيونية في مثل هذا اليوم من عام 1948.

وفي ذلك اليوم فجرت العصابات الصهيونية قنبلة في الفندق الذي يقع في شارع صلاح الدين بحيفا، وقتلت 31 فلسطينيًا من رجال ونساء وأطفال، وأصيب 31 أخرين.

وسبق هذه المجزرة مجزرة أخرى في ذات الشهر من ذات العام في نفس اسم الفندق، حينما فجرت العصابات الصهيونية من منظمة "الهاغاناه" الإرهابية فندق سميراميس في حي البقعة بمدينة القدس يوم 5 يناير، ما تسبب باستشهاد 20 فلسطينيًا على الأقل وإصابة أخرين.

ونشطت الهاغاناه لسنوات بدعم من سلطات الانتداب البريطاني في تنفيذ هجمات إرهابية ضد الشعب الفلسطيني هدفت إلى دفعه للهجرة القسرية تحت تأثير الخوف والفزع.

وارتكبت "إسرائيل" منذ النكبة حتى عام 2014 ما يزيد عن 107 مجازر ضد الفلسطينيين في أراضيهم وبيتوهم بالضفة وغزة والقدس وأراضي الـ48 المحتل، حسب مركز المعلومات الوطني الفلسطيني.

ع ق/ر ب

/ تعليق عبر الفيس بوك