دعوا إلى تطبيق قانون الخدمة المدنية المتعلق بالترقيات

نواب التشريعي يطالبون بدعم مشاريع الطاقة البديلة بغزة

غزة - صفا

طالب نواب في المجلس التشريعي بضرورة معالجة جميع القضايا المتعلقة بقطاع الكهرباء في غزة، وأهمية المُضي قُدُماً في تعزيز ودعم مشاريع الطاقة البديلة للتخفيف من معاناة المواطنين.

وأشار النائب يحيى موسى إلى ضرورة تلبية المناشدات الإنسانية التي تتطلب صرف جزء من المستحقات المالية للموظفين ذوي الاحتياجات الخاصة.

وفي إطار دعم هذه الفئة المجتمعية طالبت النائب هدى نعيم باعتماد توظيف نسبة (5%) من الموظفين العموميين من ذوي الإعاقة، مؤكدةً أن القانون الفلسطيني كفل هذا الحق لذوي الإعاقة في جميع المؤسسات الحكومية وغير الحكومية.

من جهة أخرى، أكدت نعيم على ضرورة تنفيذ توصيات اللجنة الخاصة ببحث عمل مؤسسات الإقراض وتيسير الزواج بغزة، وكذلك توصيات تقارير ديوان الرقابة الإدارية والمالية، والتي من شأنها أن تعزز الشفافية والمهنية في منظومة العمل الحكومي.

وكانت لجنتا الرقابة والتربية بالمجلس التشريعي عقدتا جلسة استماع الأربعاء بحضور رئيس لجنة متابعة العمل الحكومي محمد عوض نائب أمين عام مجلس الوزراء سهيل مدوخ.

من ناحيته، استعرض النائب عبد الرحمن الجمل القضايا التي تتطلب معالجة من جهات الاختصاص، سيما مُطالبات الأكاديميين العاملين في المؤسسات التعليمية الحكومية باعتماد درجاتهم الوظيفية وفق الشهادات العلمية الحاصلين عليها.

كما دعا الجمل إلى تطبيق قانون الخدمة المدنية فيما يتعلق بتنفيذ الترقيات المستحقة للموظفين العموميين في الشقَّيْن المدني والعسكري وفق الأصول، ومعالجة مشكلة المأذونين الشرعيّين على بند العقد العاملين في المحاكم الشرعية، كما أكد على ضرورة إنهاء ملف تعويضات المواطنين المتضررين من حريق النصيرات الأخير.

من جانبه، فقد طالب النائب خميس النجار بصرف علاوة المخاطرة للكوادر العاملة في وزارة الصحة، سيما العاملين في الخطوط الأولى لمواجهة جائحة كورونا، وحثّ لجنة متابعة العمل الحكومي على معالجة قضية تجسير الشهادات العلمية لجميع الكوادر العاملة في وزارة الصحة وفق القانون.

وفي إطار الجهود الحكومية للحفاظ على الصحة العامة، استعرض وكيل وزارة الزراعة إبراهيم القدرة الدور الذي تقوم به وزارة الزراعة في الرقابة على المُنتَجات المستوردة من الخارج سيما البيض، للتأكد من سلامته من أية أمراض قد تصيب الإنسان.

وأشار إلى أن الوزارة أتلفت خلال السنوات الأخيرة أكثر من مليون بيضة مستوردة مصابة بمرض المايكروبلازما، وأن رقابة الزراعة على استيراد هذا المنتَج أفضت إلى تقليص عدد الدجاج النافق، وتحسّن أسعار الدواجن واستقراراها في السوق المحلي.

من جهته، أكد رئيس لجنة متابعة العمل الحكومي حرصه الشديد على التخفيف عن المواطنين في غزة، وتفكيك الأزمات الاقتصادية والمالية التي تواجهها غزة نتيجة الحصار.

وأشار إلى إنهاء ملف تعويضات المتضررين من حريق النصيرات، ومعالجة العديد من المشكلات الفنية والقانونية التي واجهت قطاع الطاقة في غزة، ودراسة ملف الترقيات المستحقة وفق القانون، وإنجاز غالبية توصيات تقارير ديوان الرقابة الإدارية والمالية، وجاري العمل على تنفيذ باقي التوصيات وفق الأصول.

أما نائب أمين عام مجلس الوزراء سهيل مدوخ فقد أكد على وجود لائحة معتمدة تشمل ضوابط ومعايير واضحة للتعامل مع الشهادات العلمية التي يحصل عليها الموظفون العاملون في المؤسسات التعليمية الحكومية بغزة، كما أشار إلى أن ملف التجسير يتم وفق الاحتياجات الوظيفية، أما ملف المأذونين الشرعيّين على بند العقد فتتم معالجته وفق الأصول القانونية أسوة بباقي الموظفين العاملين في غزة.

أ ك/ع ق

/ تعليق عبر الفيس بوك