1500 مصل الجمعة في المسجد الأقصى

القدس المحتلة - صفا

أدى مئات المصلين صلاة ظهر اليوم الجمعة في المسجد الأقصى المبارك، بسبب الإغلاق الشامل الذي يفرضه الاحتلال للأسبوع الخامس على التوالي، بزعم انتشار فايروس كورونا.

وذكرت دائرة الأوقاف الاسلامية أن 1500 مصل أدوا صلاة ظهر اليوم الجمعة داخل المصلى القبلي وقبة الصخرة بالمسجد الأقصى، تزامنا مع هطول الأمطار.

وقال خطيب المسجد الشيخ محمد سليم في خطبة الجمعة:" إن أمة الاسلام منصورة والأعداء لن يرضيهم أي تنازل، ولن ترضى عنك اليهود والنصارى حتى تتبع ملتهم، فتعالوا نجدد العهد مع الله ونعادي من عاداه".

وأضاف: "قضينا سنة بجائحة كورونا وبيننا الطغاة والعصاة، وهذه عمليات الاقتتال تأخذ خيرة الشباب".

ودعا المسلمين إلى الرباط في بيت المقدس بقوله: "الرباط الرباط في بيت المقدس، لا تغفلوا عنه فالغفلة عنه من المصيبة في ديننا، فكونوا دائما قربه ومعه". 

ولفت الشيخ محمد إلى ضرورة عدم وضع القدس والمسجد الأقصى على رفوف النسيان.

وتزامنا مع صلاة ظهر اليوم الجمعة انتشرت قوات الاحتلال في أنحاء المدينة ومداخل بوابات البلدة القديمة والمسجد الأقصى، ونصبت الحواجز والأشرطة الحمراء.

وشددت قوات الاحتلال إجراءاتها عند مداخل بوابات البلدة القديمة بالقدس المحتلة، وأوقفت المواطنين ودققت في هوياتهم، ومنعت مرور المصلين إلى المسجد الأقصى غير سكان البلدة.

 

ع ق/م ق

/ تعليق عبر الفيس بوك