حماس تستنكر تطبيع كوسوفو وطلبها فتح سفارة بالقدس

غزة - صفا

استنكرت حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، يوم الأربعاء، توقيع كوسوفو اتفاقية تطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي، وطلبها فتح سفارة لها في مدينة القدس المحتلة.

وقال المتحدث باسم الحركة حازم قاسم في تصريح وصل وكالة "صفا"، إن تعهد كوسوفو بفتح سفارة لها في القدس "انتهاك لكل القرارات الدولية والمواثيق الإنسانية".

وأوضح أن "القرار من دولة مثل كوسوفو يأتي بتشجيع من خطوات التطبيع التي قامت بها بعض الأطراف العربية مع الاحتلال".

وشدد قاسم على أن مدينة القدس ستبقى فلسطينية، وستظل هويتها عربية أصيلة، وكل محاولات الاحتلال لن تغير من حقائق التاريخ شيئًا.

وأعلن الاحتلال وكوسوفو الإثنين الماضي عن إقامة علاقات دبلوماسية بينهما، بعدما اعترفت الأخيرة بالقدس "عاصمة لإسرائيل".

ووقع وزير خارجية الاحتلال غابي أشكينازي ونظيره الكوسوفي ميليزا هاراديناي ستوبلا في مراسم أقيمت عبر تطبيق زوم، على إعلان مشترك لتطبيع العلاقات.

وقال أشكينازي إنه وافق على "طلب كوسوفو الرسمي بفتح سفارة لها في القدس".

ع ق/أ ج

/ تعليق عبر الفيس بوك