الجزائر تنسحب من اجتماع دولي رفضا للتطبيع

عواصم - صفا

انسحب الوفد البرلماني الجزائري المشارك في فعاليات الجمعية البرلمانية للبحر الأبيض المتوسط من محاضرة برلمانية، بعد جمع بين مشارك جزائري وآخر إسرائيلي.

وارسل المشاركون الجزائريون، وهم 3 نواب، تقارير للانسحاب من الفقرة الثانية للشبكة البرلمانية لمنظمة "أو سي دي"، والتي بحثت عودة النشاط الاقتصادي بعد أزمة فيروس كورونا.

وشمل الانسحاب الفقرة الثانية الخاصة بعملية التلقيح ضد فيروس كورونا، والإجراءات التي ستليها، التي حضرها ميكي ليفلي، كعضو في البرلمان الإسرائيلي، ما دفع النواب الجزائريين المشاركين للانسحاب، بناءً على رسالة تلقوها من المجلس الشعبي الوطني الجزائري، دعاهم إلى الانسحاب من المحاضرة.

المصدر: "الشروق الجزائرية"

ع ق/أ ش

/ تعليق عبر الفيس بوك