القيادي صوافطة يدعو لتعزيز صمود الأهالي في الأغوار

طوباس - صفا

دعا القيادي في حركة حماس نادر صوافطة لتعزيز صمود الأهالي في الأغوار الشمالية، وتحقيق أمانيهم ومتطلباتهم لمواجهة الاحتلال ومخططاته الاستيطانية.

وفي رسالة إلى المواطنين في طوباس والأغوار الشمالية، قال القيادي صوافطة :"لقد عانت طوباس على مدار السنوات الماضية الكثير من الصعاب، وواجهت المتاعب، وحرمت مكاسب كبيرة، ولم تأخذ حقها كسائر أخواتها في محافظات الوطن".

وأضاف صوافطة أنه اليوم آن لنا أن نتحرك وأن نبحث عن خياراتنا المناسبة للنهوض بواقع المحافظة، وتحقيق أماني مواطنيها، وتعزيز صمود أهلنا في أغوارنا الشمالية العزيزة على قلوبنا جميعاً.

وقال صوافطة: "بكم أهلنا وربعنا نحقق أهدافنا وطموحاتنا، وكلنا آذان صاغية لسماع مقترحاتكم وتوجيهاتكم ونصائحكم".

واستولت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، العام الماضي على أكثر من 11 ألف دونم في الأغوار الفلسطينية، لصالح ما يسمى المحميات الطبيعية، في واحدة من أكبر عمليات سرقة الأراضي الفلسطينية في الأغوار.

وسعت سلطات الاحتلال منذ احتلالها الضفة الغربية لضم وتهويد الأغوار الفلسطينية التي تقع على خزان من المياه.

وتعتبر الأغوار سلة فلسطين الغذائية وهي أكثر المناطق تضرراً من مشروع الضم الذي يلتهم عشرات آلاف الدونمات من الأراضي الزراعية.

ق م

/ تعليق عبر الفيس بوك