ارتفاع عدد النواب المعتقلين لدى الاحتلال إلى 11

رام الله - صفا

أكد مركز فلسطين لدراسات الأسرى، يوم الثلاثاء، أن عدد نواب المجلس التشريعي المعتقلين لدى الاحتلال ارتفع مجددًا إلى 11 بعد إعادة اختطاف النائب ياسر داوود منصور (52 عامًا)، من نابلس شمالي الضفة الغربية المحتلة.

وأوضح المركز، في بيان وصل "صفا"، أن اعتقال منصور هو الاعتقال الثاني لنائب في المجلس التشريعي خلال العام الجاري.

واعتقل الاحتلال الشهر الماضي النائب محمد ماهر بدر (62 عامًا) من الخليل جنوبي الضفة.

واعتقل النائب منصور مرات عدة، أمضى خلالها ما يزيد عن 10 سنوات، كان آخرها اعتقاله عام 2019، وأمضى حينها 3 أشهر في الاعتقال الإداري.

وعدّ المركز اعتقال منصور يأتي في إطار التأثير على انتخابات المجلس التشريعي المقرر إجراؤها في مايو المقبل.

وأشار إلى أن الاحتلال صعّد في الأسابيع الأخيرة من اعتقال القيادات الوطنية والإسلامية؛ بهدف خلط الأوراق في الساحة الفلسطينية.

وشدد المركز على أن اعتقال نواب التشريعي انتهاك فاضح لأبسط الأعراف والمواثيق الدولية، ولا يستند إلى أي مبرر قانوني.

كما اعتبره قرارًا سياسيًا؛ "لذلك يلجأ الاحتلال غالباً إلى تحويلهم للاعتقال الإداري".

أ ج/أ ع

/ تعليق عبر الفيس بوك