18 كلية جامعية ومتوسطة توقع مذكرات تعاون مع هيئة مكافحة الفساد

رام الله - صفا

وقعت 18 كلية جامعية ومتوسطة، الثلاثاء، مذكرات تعاون مع هيئة مكافحة الفساد لطرح وتدريس مساق "مكافحة الفساد تحديات وحلول".

وأوضح وزير التعليم العالي والبحث العلمي، محمود أبو مويس أن وزارته أخذت مسؤوليتها المهمة في هذا الخصوص، وبدأت بالطلاب من خلال طرح مساق تدريسي بعنوان "النزاهة ومكافحة الفساد مشاكل وحلول" في الجامعات الفلسطينية.

ولفت أن الوزارة تعمل في اتجاه آخر وهو إعداد مدرسي مساق مكافحة الفساد بطريقة جيدة من خلال عمل دورات تثقيفية بالشراكة مع هيئة مكافحة الفساد، للقوى البشرية في الجامعات والكليات.

وشدد على أهمية تشجيع الدراسات والأبحاث العلمية المشتركة بين وزارة التعليم العالي والبحث العلمي وهيئة مكافحة الفساد، داعياً الباحثين في برامج الدراسات العليا في العلوم ذات العلاقة أن تكون أبحاثهم موجهة في هذا الاتجاه لخدمة الوطن.

بدوره أوضح رئيس هيئة مكافحة الفساد رائد رضوان أن الهيئة تنبهت منذ نشأتها لضرورة خلق بيئة رافضة للفساد في المجتمع الفلسطيني، مشيراً إلى أن الهيئة تسعى لتعزيز شراكتها مع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي ومختلف الجامعات والكليات لغرس القيم والسلوكيات المناهضة للفساد لدى الطلبة.

وأشار رضوان إلى أن الهيئة تمكنت وبالشراكة مع الجامعات الفلسطينية من إعداد مؤلفين جامعيين، الأول موجه لكافة التخصصات "مكافحة الفساد تحديات وحلول"، أما الثاني "جرائم الفساد في التشريع الفلسطيني" فهو موجه لطلبة الحقوق فقط، بالإضافة إلى تنفيذ عدد من الأنشطة والمسابقات المشتركة.

وشدد على ضرورة توجيه مشاريع التخرج نحو قضايا النزاهة والشفافية والمساءلة والحوكمة.

وبيًن أن توقيع مذكرات التعاون يهدف إلى تدريس مساقات مكافحة الفساد في الكليات الجامعية والمتوسطة، بالإضافة إلى تنفيذ سلسلة من الأنشطة والمسابقات، مؤكداً جاهزية الهيئة لمناقشة كافة المقترحات التي تساهم في تعزيز وتمكين الطلبة في قضايا النزاهة والشفافية.

م ت/أ ش

/ تعليق عبر الفيس بوك