بعد تمديد الإغلاق الشامل

"تجارة رام الله": نتقيد بقرارات الحكومة لكن بعض التجار يمكن أن يحتجوا

رام الله - صفا

قال رئيس غرفة تجارة وصناعة رام الله عبد الغني العطاري، مساء السبت، إن بعض التجار يمكن أن يتخذوا خطوات احتجاجية ضد قرار الحكومة تمديد الإغلاق الشامل، لكنه أكد أن الغرفة تتقيد بالقرار.

وأوضح العطاري لوكالة "صفا" أن التجار لم يتخذوا خطوات احتجاجية ضد قرار الإغلاق حتى الساعة.

وأضاف "بعض التجار يمكن أن يتخذوا خطوات احتجاجية ضد قرار الإغلاق، ونحن ندعو إلى عدم تمديد الإغلاقات، وأن يكون هذا هو الأخير".

وأشار إلى أن غرفة التجارة هي من تمثل القطاع الخاص، "ويجب أن يكون هناك فتح للمنشآت الاقتصادية"

وأكد أن غرفة تجارة وصناعة رام الله تتقيد بقرارات الحكومة.

وأعلنت الحكومة، مساء السبت، عن تمديد الإغلاق الشامل بجميع محافظات الضفة اعتبارًا من صباح الاثنين 15 مارس/ آذار 2021، حتى انتهاء يوم السبت 20 من نفس الشهر.

ووصف المتحدث باسم وزارة الصحة كمال الشخرة الوضع الوبائي في الضفة بـ"الخطير جدًا، والذي لم يسبق له مثيل"، مؤكدًا وجود حالة "لا مبالاة من بعض المواطنين".

وبلغت نسبة الإشغال في المشافي أكثر من نسبة 100%، بالرغم من تشديد الحكومة للإجراءات الوقائية، وإغلاق محافظة رام الله، وبيت لحم، ونابلس وطولكرم إغلاقًا تامًا خلال الأسبوع الماضي.

وأفادت وزيرة الصحة مي الكيلة اليوم بتسجيل 27 حالة وفاة و1587 إصابة بفيروس كورونا في الضفة الغربية، خلال 24 ساعة.

وذكرت الكيلة، خلال التحديث اليومي لوزارة الصحة حول فيروس كورونا، أن 170 حالة تمكث في وحدة العناية المركزة، 48 منها على أجهزة التنفس.

أ ج/ع ع

/ تعليق عبر الفيس بوك