احتجاجًا على السلة الغذائية الموحدة

اللجنة المشتركة للاجئين تغلق مراكز خدمات الوكالة بقطاع غزة

محافظات - صفا

أغلقت اللجنة المشتركة للاجئين صباح يوم الأحد، كافة مراكز خدمات وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا" في قطاع غزة لمدة يومين متتاليين.

وأكدت اللجنة في بيان وصل وكالة "صفا"، أن هذه الخطوة تأتي في إطار برنامج الفعاليات الذي أقرته رفضًا لنظام توزيع السلة الغذائية الموحدة "الكابونة الموحدة" الذي يمس بالأمن الغذائي لعشرات آلاف الأسر الفقيرة من اللاجئين.

وأضافت اللجنة المشتركة أن إغلاق هذه المراكز جاء بسبب مسئوليتها عن تحديث بيانات الموظفين التي تهدف الإدارة لحرمانهم من الحصول على السلة الغذائية.

وقالت اللجنة إنها طالبت إدارة "أونروا" مرارًا وتكرارًا بالخروج من إطار إدارة الأزمة من الداخل إلى معالجة الأزمة عبر التوجه للمجتمع الدولي والدول المتعهدة للأونروا لحثها على تقديم مزيد من الموارد المالية لصالح السلة الغذائية.

وتقدم السلة الغذائية من "أونروا" إلى فقراء اللاجئين والذين صنفتهم الاونروا وفقا للبحث الاجتماعي الذي قامت به خلال السنوات الماضية أنهم يعانون من فقر مدقع وفقر مطلق.

وتابعت اللجنة في بيانها، "من جديد نطالب إدارة أونروا بحل الأزمة بعيدًا عن السلة الغذائية للفقراء وعدم استسهال اقتسام قوت اللاجئ الفلسطيني الفقير".

وقالت "إن هذه الإجراءات تندرج بإطار التقليصات المستمرة لخدمات اللاجئين وبالتالي التخوف من ان تحمل هذه الإجراءات أبعادٍ سياسية والتي تشكل مخاطر جدية علي وجود الأونروا كونها شاهد رئيسي على قضية اللجوء وحق العودة وفقا للقرار الاممي 194 القاضي بحق عودة اللاجئين الفلسطينيين إلى الديار التي هجروا منها مع تعويضهم".

وكانت الأونروا قد أكدت سابقًا، أنه تم إلغاء "الكابونة" الصفراء، وأنه سيجري البدء في تطبيق "السلة الغذائية الموحدة" لجميع اللاجئين المستفيدين في قطاع غزة.

م غ/ط ع

/ تعليق عبر الفيس بوك