هنية يبحث مع مسؤول حزب تركي سبل زيادة دعم بلاده للفلسطينيين

اسطنبول - صفا

التقى رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية الثلاثاء رئيس مجلس شورى حركة "الملي غوروش" "أغوزهان أصيل ترك" بمشاركة رئيس حزب "السعادة" في إسطنبول "عمر فاروق يازجي" في إسطنبول.

وتناول اللقاء المستجدات على الساحتين الفلسطينية والتركية وسبل زيادة الدعم التركي للفلسطينيين وتعزيز صمودهم في القدس وغزة والضفة الغربية.

كما استعرض هنية التحديات الخطيرة التي تواجه مدينة القدس وقرارات الاحتلال هدم منازل المواطنين في حي الشيخ جراح بما يشكل عملية طرد وتصفية الوجود الفلسطيني من المدينة المقدسة بما يتطلب تكثيف الجهود الفلسطينية والعربية والإسلامية لوقف هذه المجزرة الإنسانية والعمل على حماية القدس وأهلها.

وتطرق رئيس المكتب السياسي إلى أوضاع شعبنا في الداخل والخارج والحياة الإنسانية الصعبة التي يمر بها، خاصة في ظل تعاظم شرور الاحتلال والانشغال الإقليمي، وكذلك في ظل تطورات وباء كورونا والذي يزيد الأمور صعوبة، مشيرا أيضا إلى حصار قطاع غزة الذي يخلف معاناة مضاعفة للمواطنين.

وأكد على العلاقة القوية التي تربط فلسطين وتركيا وحرص الحركة على تقوية أواصر هذه العلاقة على مختلف المستويات، مشيدًا بالمواقف التركية من القضية الفلسطينية ودعم صمود شعبنا والمشاعر الفياضة التي يحملها الشعب التركي وقيادته تجاه فلسطين وأهلها.

أ ك

/ تعليق عبر الفيس بوك