دوري المحترفين

هلال القدس يخطف فوزًا مثيرًا من شباب الخليل

جانب من المباراة
الرام - صفا

تغلب فريق هلال القدس على ضيفه شباب الخليل بهدفين لواحد مساء الأحد في إطار لقاءات الأسبوع 20 من دوري المحترفين لكرة القدم في الضفة الغربية المحتلة.

وألحق هلال القدس الخسارة الثانية بحامل اللقب هذا الموسم شباب الخليل، ليرفع رصيده إلى 34 نقطة، متقدماً للمركز الثالث، وبفارق الأهداف عن مركز الأمعري الذي تراجع للمركز الرابع، فيما توقف رصيد الشباب عند 46 نقطة.

وجاءت المباراة في مجملها مثيرة من الفريقين، ورغم حسم اللقب من جانب الشباب وغياب أكثر من نجم مهم أبرزهم تامر صيام، وعدي خروب، إلا أن البطل لعب مباراة قوية، في المقابل قدم الهلال أفضل ما لديه هذا الموسم.

ولم يقدم الفريقان ما هو منتظر منهما في الشوط الأول، الذي انتهى سلبيًا، بينما كانت الإثارة والأهداف حاضرة في الشوط الثاني من اللقاء.

ونجح هلال القدس في التقدم أولاً من ركلة جزاء نفذها بنجاح المدافع محمد أبو ميالة ووضعها على يسار الحارس عزمي الشويكي.

أشعل هذا الهدف اللقاء، وبدأ الشباب يبحث عن التعادل من خلال تحركات الثلاثي الهجومي المكون من إياد أبو غرقود، ورامي مسالمة، ومحمد يامين، فيما زادت انطلاقات محمد ديرية من الجانب الأيسر.

في المقابل، كان الهلال قويًا وشكل باستمرار خطورة واضحة على مرمى عزمي الشويكي من خلال تحركات رئبال دهامشة، وإسلام البطران، ومحمد عبيد، ومحمد درويش.

ومع مرور الوقت زادت رغبة الشباب بالتسجيل، وأنقذ حارس الهلال مهدي الزغبي فرصة التعادل من كرة ثابتة للاعب محمد ديرية، ورد عليه الشويكي بإنقاذ رائع لتسديدة محمد عبيد.

وفي الدقيقة 80 نجح الشباب في إدراك التعادل عن طريق مدافعه النشط محمد ديرية، وذلك بعدما استغل ارتباكًا إثر عرضية زميله محمد يامين الزاحفة داخل الصندوق فتابعها في الشباك.

لم تتوقف الأمور عند هذا الحد، بل كاد الشباب يخطف الثاني من تسديدة رامي مسالمة، لكن الكلمة الأخيرة كانت للهلال عبر البديل سامر زبيدي الذي نجح بعد وقت قليل من دخوله في تسجيل هدف الفوز، حيث استلم تمريرة بينية في عمق دفاع الشباب من زميله البطران داخل الصندوق، فهيأها لنفسه وسددها زاحفة في الشباك.

تفوق


وفاز فريق مركز بلاطة على ضيفه مركز الأمعري بهدفين لواحد مساء الأحد في اطار لقاءات الأسبوع 20 من دوري المحترفين لكرة القدم في الضفة الغربية المحتلة.

وحافظ بلاطة بهذا الفوز على مركز الوصيف برصيد 40 نقطة، فيما تراجع الأمعري للمركز الرابع برصيد 34 نقطة.

وتمكن بلاطة من التقدم بهدفين عن طريق أحمد مبارك، وليث خروب، بينما سجل سامح مراعبة هدف الأمعري الوحيد.

اكتساح


وفي لقاء آخر، اكتسح مؤسسة البيرة مضيفه شباب السموع بسداسية نظيفة، ليرفع رصيده إلى 26 نقطة في المركز السادس، ويضمن البقاء رسمياً في دوري المحترفين، فيما توقف رصيد السموع عند 21 نقطة بالمركز التاسع، لكنه أدخل نفسه في دوامة الهبوط، بعد فوز اهلي الخليل وارتفاع رصيده إلى 20 نقطة، وفوز الثقافي إدارياً على جبل المكبر.

وقدم البيرة واحدة من أفضل مبارياته على الاطلاق هذا الموسم، واستطاع أن يسجل 4 أهداف في الشوط الأول عن طريق نجمه الدولي أحمد أبو خديجة "هدفان"، وأحمد الطويل، ومحمد فراج.

وفي الشوط الثاني، استمر البيرة في محاولاته الهجومية مستغلاً اندفاع السموع أكثر للأمام، فنجح الفريق في إضافة هدفين آخرين عن طريق محمد الدسوقي، وعدي حماد.

وفي مباريات أخرى، تمكن أهلي الخليل من تحقيق الفوز على ترجي واد النيص أول الهابطين بخماسية لهدف على استاد "هواري بومدين" بالخليل، ليرفع رصيده إلى 20 نقطة في المركز العاشر، بينما ظل الترجي بـ 5 نقاط في المركز الأخير.

وسجل أهداف الأهلي، إياد الأعسم، وكامل غريب "هدفان"، وأحمد شديد، وغالب يوسف "هدف ذاتي"، فيما سجل هدف واد النيص الوحيد حازم عبد الله من ركلة جزاء.

وفي لقاء آخر، انسحب جبل المكبر من مواجهة ضيفه ثقافي طولكرم، رغم أنه دخل الملعب، لكنه عاد وغادره.

وحسب لائحة العقوبات في مثل هذه الحالات، يخسر المكبر، وتمنح نقاط المباراة لصالح الثقافي.

وفي حال احتسبت النقاط لصالح الثقافي فإنه سيرفع رصيده إلى 18 نقطة، ويستمر في المركز الـ11، وقبل الأخير.

واستمر طوباس في نتائجه المثيرة في جولة الإياب، وتمكن من تحقيق الفوز على شباب الظاهرية بهدف نظيف في اللقاء الذي جمع الفريقين على إستاد الجامعة العربية الأميركية بجنين.

وسجل هدف المباراة الوحيد اللاعب محمد فخري، ليرفع رصيد فريقه الى 26 نقطة في المركز السادس، بينما توقف رصيد الظاهرية عند 24 نقطة بالمركز السابع.

م ح

/ تعليق عبر الفيس بوك