ثابت يطالب شمالي بالتراجع عن قرار "أونروا" سحب مواد دراسية عن منصتها التعليمية

غزة - صفا

طالبت وزارة التربية والتعليم العالي في قطاع غزة، الخميس، إدارة "أونروا" بالعدول عن قرارها المتعلق بسحب عدد من المواد الدراسية عن منصتها التعليمية الخاصة ببرنامج التعليم عن بعد تحت مبرر تصنيف المواد بين ما هو أساسي وغير أساسي.

جاء ذلك خلال اجتماع وكيل الوزارة د. زياد ثابت، بمدير عمليات أونروا في القطاع ماتياس شمالي، بحضور نائب مدير عمليات الوكالة ورئيس برنامج التعليم بوكالة الغوث إلى جانب عدد من المدراء العامين في وزارة التعليم.

وتم خلال الاجتماع الاستماع إلى مبررات الوكالة في هذا الشأن والتي تمثلت وفق شمالي باعتماد هذا التوجه بخصوص منصة التعليم عن بعد في ميادين عمل الوكالة الخمسة، وعدم كفاية الوقت المخصص للتعليم عن بعد مقارنة بالتعليم الوجاهي، إضافة إلى أن المواد الخاصة بهذه المباحث غير جاهزة وتحتاج إلى مراجعة قبل اعتمادها الأمر الذي يتطلب مزيداً من الوقت ليتسنى رفعها على المنصة.

ورداً على هذه المبررات أكد ثابت عدم صوابية هذا التقسيم للمباحث الدراسية وأنه يمكن التغلب على عامل الوقت بالتركيز على المهارات الأساسية في كل مبحث دراسي ليتلاءم مع الوقت المخصص للتعليم عن بعد، مع عدم استثناء مباحث كاملة بل من الممكن استثناء بعض المهارات أو المعارف غير الأساسية من كل مبحث دراسي.

وأضاف ثابت أنه يمكن للوكالة البدء برفع الأجزاء المتوفرة من المواد الخاصة بمبحثي التربية الإسلامية والدراسات الاجتماعية على المنصة والبدء في تعليمها فوراً ثم إلحاق باقي الأجزاء حال الانتهاء منها وعدم الانتظار حتى استكمال إعداد جميع الأجزاء الخاصة بهذه المباحث، وبالتالي عدم حرمان الطالب من تعلم مواد أساسية تسهم في تشكيل شخصيته بما تتضمنه من قيم وسلوكيات دينية ووطنية وإنسانية.

وشدد ثابت على ضرورة التواصل والتشاور المستمر بشكلٍ أكثر فعالية في مختلف القضايا المتعلقة بالتعليم بما في ذلك تلك القضايا التي تهم الرأي العام وعدم اتخاذ قرارات بشأنها من جانب واحد بعيدا عن وزارة التعليم.

من جانبه رحب شمالي بالتعاون والتواصل الدائم في مختلف القضايا التي تهم المجتمع الفلسطيني مؤكداً أنه سيتم دراسة كافة الملاحظات التي قدمتها الوزارة بجدية كاملة مع الطواقم الفنية مع التأكيد على استمرار التواصل والتعاون بين الأونروا ووزارة التربية والتعليم.

ط ع

/ تعليق عبر الفيس بوك