تراجع فرص نتنياهو بتشكيل الحكومة

القدس المحتلة - ترجمة صفا

تراجعت فرص رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في تشكيل حكومة جديدة، مع اقتراب انتهاء المهلة الممنوحة له.

وذكرت القناة "12" العبرية أن مفاوضات تشكيل الحكومة تعثرت مع حزب "يمينا، " الذي يتزعمه "نفتالي بينيت" وبالتالي ففرص نتنياهو في تحقيق اختراق بهذا الملف ضعيفة ويتوقع أن يعيد كتاب التكليف لرئيس الكيان قريباً.

في حين بدا المعسكر الآخر "معسكر التغيير" الذي يتزعمه "يائير لبيد" – زعيم حزب هناك مستقبل – أكثر تفاؤلاً بإمكانية نجاحه في مهمة تشكيل حكومة ستضم أحزاب من اليمين والوسط واليسار " ساعر، ليبرمان، بينيت، لبيد".

وبينت القناة أن الخلافات حالياً تتمحور حول تقسيم الحقائب الوزارية بين الكتل المختلفة، حيث يسعى "بينيت" لتسلم رئاسة الوزراء وهو الحلم الذي طالما تغنى به خلال الفترة الأخيرة وذلك على الرغم من حصول حزبه على 7 مقاعد فقط.

بدوره اتهم نتنياهو، بينيت بالبحث عن منصب أكبر من حجمه بسعيه لتسلم رئاسة الوزراء ب 7 مقاعد فقط واصفاً ذلك بالانقلاب على الديمقراطية.

ويرى خبراء أن مهمة تشكيل الحكومة باتت أعقد من أي وقت مضى ويخشون من الذهاب نحو انتخابات برلمانية خامسة في ظل تشرذم الأحزاب وتوزع مقاعد الكنيست على أكثر من 10 كتل حزبية.

ط ع/ع ص

/ تعليق عبر الفيس بوك