مسيرة برام الله دعمًا لصمود أهالي القدس

رام الله - صفا

نظمت القوى الوطنية والإسلامية مساء الجمعة، مسيرة وسط مدينة رام الله بالضفة الغربية المحتلة، دعما وإسنادا لأهالي القدس.

وشارك العشرات في المسيرة التي انطلقت من دوارة المنارة وطافت مركز المدينة، حيث ردد المشاركون عبارات تحيي صمود أهالي القدس وتشييد بمقاومتهم وتصديهم للاحتلال.

وألقى رئيس نادي الأسير قدورة فارس كلمة قال فيها إن: "القدس تشكل محطة كفاحية جديدة يصنعها أهالي القدس، حيث هزم نتنياهو في معركة البوابات وانتصرت القدس".

وأضاف فارس: "العدو الصهيوني يظن بوسعه من خلال الاستهداف بجيشه وقطعان مستوطنيه أن يكسر إرادة الشعب الفلسطيني عبر كسر إرادة المقدسيين، ولكننا رأينا البطولات التي يسجلها شباب القدس من مسافة صفر مع المستوطنين وجيش الاحتلال، يقاتلون قتال المؤمنين دفاعا عن مسرى محمد".

ودعا فارس إلى فعالية خلال الأيام القادمة بالزحف بعشرات الآلاف نحو القدس انطلاقا من رام الله، انتصارا للمدينة المقدسة.

وقال: "القدس تنادي جميع المدن في الضفة وغزة، وكلنا يجب أن نهب في هذه المعركة التي ستكون معركة منتصرة".

وطالب فارس جميع الفصائل بالتوحد والتلاحم والحشد للاصطدام بالاحتلال في سبيل نصرة القدس.

أ ك/ع ع

/ تعليق عبر الفيس بوك