النفايات تهدد حياة سكان مخيم "السيدة زينب" الفلسطيني بريف دمشق

دمشق - صفا

اشتكى أهالي مخيم السيدة زينب بريف دمشق من تراكم النفايات في شارع "حارة غربة"، وما تخلفها من انتشار الحشرات والروائح الكريهة، الأمر الذي بات يشكل خطراً على حياتهم.

وأعرب الأهالي عن مخاوفهم من انتشار الأمراض وتغافل المعنيين عن رفعها.

وناشدوا في رسائل نشرتها مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية، "أونروا" وبلديات السيدة زينب والقنيطرة من أجل تنظيفها، والتخفيف من معاناتهم التي تتفاقم يوماً بعد يوم، وطالبوا بتخصيص أماكن معينة للنفايات وضرورة رفعها بشكل مستمر ومنظم، للوقاية من أضرارها.

ويشكو أهالي مخيم السيدة زينب من أوضاع معيشية وخدمية سيئة، ويواجه أبناؤه معاناة كبيرة بسبب انقطاع الكهرباء لساعات طويلة، ومشكلة تأمين مياه الشرب.

وأجبرت تلك الأوضاع مئات اللاجئين الفلسطينيين إلى الهجرة إلى دول الجوار وخاصة تركيا، على الرغم من المخاطر التي تعترض طريقهم.

 

أ ج/ر ب

/ تعليق عبر الفيس بوك