الهند تسجّل "رقمًا قياسيًا مخيفًا" بأعداد مصابي كورونا خلال 24 ساعة

نيودلهي - صفا

يواصل فايروس كورونا الوبائي التفشي بشكل مخيف في الهند محققًا أرقام مخيفة وغير مسبوقة في العالم، حيث أعلنت وزارة الصحة الهندية يوم السبت تسجيل أكثر من 400 ألف إصابة جديدة بفيروس كورونا خلال الـ24 ساعة الماضية.

وقالت الوزارة إنّه تمّ إحصاء 401 ألف و993 إصابة جديدة؛ مما يرفع العدد الإجمالي لهذه الحالات في الهند إلى أكثر من 19.1 مليونا.

كما بلغ عدد الوفيات 3523 خلال الساعات الـ24 الماضية؛ ليرتفع بذلك العدد الإجمالي للذين أودى كوفيد-19 بحياتهم إلى 211 ألفا و853 شخصًا.

وهذه المرة الأولى منذ تفشي فيروس كورونا التي يكسر فيها بلد حاجز الـ400 ألف إصابة جديدة يوميًا؛ مما يشير إلى حجم المأساة التي تعيشها الهند البالغ عدد سكانها نحو 1.3 مليار نسمة.

وأمام هول المأساة لجأت السلطات الهندية للاستعانة بالجيش، إذ فتحت مستشفيات عسكرية أبوابها في محاولة للسيطرة على أكبر أزمة إنسانية تشهدها البلاد.

وشهدت الهند تزايد ما بات يسمى بـ"طوابير الأكسجين"، حيث يقف مئات الناس لساعات طويلة من أجل الحصول على اسطوانة أكسجين، قد تنقذهم أو تنقذ أحد أقربائهم من الفيروس.

في غضون ذلك لا تزال غرف العناية المركزة بالمستشفيات غير قادرة على استقبال المزيد من المرضى، كما لا يوجد أطباء متاحون أو مستعدون لعلاج مرضى كورونا في الوقت الحالي.

إضافة إلى ذلك فإنّ نتائج اختبار "بي سي أر" التي من المفترض أن تكون متاحة بعد 24 ساعة لا يستطيع الأشخاص الحصول عليها إلّا بعد مرور 3-4 أيام، وبدونها لا يقدّم الأطباء أي مساعدة لعلاج المرضى.

المصدر: سكاي نيوز عربية

ع و

/ تعليق عبر الفيس بوك