مصر وفرنسا توقعان على عقد لتوريد 30 طائرة رافال

القاهرة - صفا

قالت وزارة الدفاع المصرية، مساء اليوم الاثنين، على موقعها الإلكتروني، إن مصر وفرنسا وقعتا على عقد لتوريد 30 طائرة مقاتلة من طراز رافال.

وأضافت الوزارة: ”وقعت مصر وفرنسا عقد توريد عدد 30 طائرة طراز رافال وذلك من خلال القوات المسلحة المصرية وشركة داسو أفياسيون الفرنسية، على أن يتم تمويل العقد المبرم من خلال قرض تمويلي تصل مدته كحد أدنى 10 سنوات“.

وكان موقع ”ديسكلوز“ الاستقصائي على الإنترنت قد نقل، في وقت سابق اليوم،  عن وثائق سرية، أن فرنسا وافقت على أن تبيع لمصر 30 طائرة مقاتلة رافال، في صفقة تبلغ قيمتها 3.75 مليار يورو (4.5 مليار دولار)، قائلا إن ”الصفقة قد تتم بحلول غد الثلاثاء“.

وقال مصدر في الحكومة الفرنسية لرويترز في تعليق على تقرير الموقع اليوم الإثنين: ”جرت بالطبع مباحثات وصلت إلى مرحلة متقدمة للغاية، وقد يصدر إعلان قريبا جدا“.

وكان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون قد قال، في ديسمبر كانون الأول، إنه لن يجعل بيع الأسلحة لمصر مشروطا بحقوق الإنسان؛ لأنه لا يريد إضعاف قدرة القاهرة على مكافحة الإرهاب في المنطقة، وهو ما أثار غضب المنتقدين.

وقال موقع ديسكلوز: إن الاتفاق بين فرنسا ومصر يشمل أيضا عقودا من شركة صناعة الصواريخ (إم.بي.دي.ايه) وشركة سافران للإلكترونيات والدفاع لتوريد عتاد قيمته 200 مليون يورو أخرى.

وكانت فرنسا المورد الرئيسي للأسلحة لمصر بين 2013 و2017. وتوقفت العقود، ومنها ما يخص صفقات كانت في مرحلة متقدمة تتعلق بمزيد من طائرات الرافال وسفن حربية.

وقال الموقع إن الدولة الفرنسية ستضمن ما يصل إلى 85 في المئة من تمويل الصفقة.

أ ك

/ تعليق عبر الفيس بوك