بالضرب والاعتقال

الاحتلال يقمع المتضامنين وسكان حي الشيخ جراح بالقدس

القدس المحتلة - صفا

قمعت قوات الاحتلال الاسرائيلي، مساء الثلاثاء، عائلات من حي الشيخ جراح ومتضامنين من القدس والداخل الفلسطيني المحتل، خلال الوقفة التضامنية التي نظمت دعمًا واسنادًا للسكان.

واعتدت قوات الاحتلال مساء اليوم، على منى نبيل الكرد وشقيقها محمود المهددين بالإخلاء بوحشية، خلال اعتقاله من قبل جنود الاحتلال، وأصيبت فتاة برأسها خلال المواجهات.

وتعرض العديد من المتضامنين للضرب المبرح على أيدي قوات الاحتلال، واعتقلت عدة شبان بينهم الفتاة تالا عبيد، والناشط عمر الخطيب الذي طرحته القوات أرضا وداست عليه، واعتقلته بعد الضغط على عنقه.

وانتشرت قوات الاحتلال بكثافة مساء اليوم في حي الشيخ جراح، بينهم عناصر الوحدات الخاصة والخيالة.

واندلعت مواجهات بين سكان الحي والمتضامنين وشرطة الاحتلال، خلال وقفة تضامنية سلمية، ردد خلالها المشاركون الأغاني الوطنية الملتزمة وهتافات تندد بترحيل وتهجير سكان حي الشيخ جراح قسرا.

ومنعت القوات مساء اليوم العديد من المتضامنين الوصول إلى حي الشيخ جراح للتضامن مع العائلات، وسط مناوشات بين الشبان والمستوطنين.

ورشت شرطة الاحتلال المياه العادمة في حي الشيخ جراح لتفريق المتضامنين، واغلقت الحي عن طريق سلسلة عسكرية والخيالة.

ط ع/م ق

/ تعليق عبر الفيس بوك