"إسرائيل" تجاهلت تهديد الضيف رسميًا وأخذت به "تحت الطاولة"

القدس المحتلة - متابعة صفا

شهدت الأيام الأخيرة تصاعدًا ملموسًا للاعتداءات الإسرائيلية في القدس المحتلة، سواء بالمسجد الأقصى أو حي الشيخ جراح، لكن تهديدات القائد العام لكتائب القسام محمد الضيف لم تغب عن أعين ساسة الاحتلال الإسرائيلي.

وكشفت القناة "12" العبرية، وفق ترجمة وكالة "صفا"، عن تحذير رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو لعضو كنيست عن حزب المستوطنين "ايتمار بن جبير" الذي قرر نقل مكتبه إلى حي الشيخ جراح، إذ قال له نتنياهو إن هذه الخطوة ستدفع حركة حماس لإطلاق الصواريخ باتجاه القدس في وقت سريع.

وبينت القناة أن مقربين من نتنياهو نقلوا رسالة التحذير إلى "بن جبير"، وقالوا إن هناك إنذارات ساخنة بنية حركة حماس إطلاق الصواريخ باتجاه القدس ومناطق أخرى إذا لم يقم بإخلاء مكتبه المستحدث في حي الشيخ جراح.

بدوره، اشترط "بن جبير" إخلاء المكان بوجود عناصر شرطة على مدار الساعة في الحي لحماية المستوطنين، على حد تعبيره.

نتنياهو متهم بالعنصرية

أما على مواقع التواصل الاجتماعي العبرية؛ فلاقى كشف القناة هجومًا واسعًا ولاسيما من مستوطني غلاف غزة، متهمين نتنياهو بالعمل وفقًا لأجندة محمد الضيف.

وقالت "مريانا اسالوف" إحدى مستوطنات غلاف غزة: "لم أفهم بعد، فهؤلاء لم يتوقفوا عن التهديد يومًا، أحرقوا حقولنا في الجنوب وهذه الحكومة السخيفة تعطيهم بالمقابل المال وتسمح بإدخال رجال الأعمال من غزة إلى البلاد".

وأضافت "قولوا لي هل أصبتم بالخرف!! وإذا أطلقوا الصواريخ فلن يردوا كما هي العادة، قضي علينا".

أما "شلهيفيت مسيكا" من الغلاف أيضًا فقالت: "لم أفهم بالضبط أين المشكلة؟؟ نحن في الغلاف نتعرض للصواريخ من 15 عامًا".

بينما عقب "آدم شموئيلي" من الغلاف أيضًا بقوله: "لا توجد حكومة ولا أمن ولا ردع ومن يعاني هو الغلاف منذ سنوات، ومن المحزن أن يكون الوضع بهذا السوء. يجب على الجيش أن يهاجم غزة ويعود لسياسة الاغتيالات".

بدوره، قال "تشكوكو في" من سكان الغلاف: "لم أكن أعلم أن إطلاق الصواريخ على سديروت وعسقلان مقبول أما على القدس فلا"، في الوقت الذي تهكم "اوري بريانتي" على النبأ قائلاً: "بيبي لا يمكن أن تقوم حماس بتهديدك، فأنت رجل الأمن، أليس كذلك؟".

كما عبر "اوهيد هفيفيان" عن استهجانه للمعادلة التي قبل بها نتنياهو، وهي التساهل بإطلاق الصواريخ على الغلاف والتشديد بخصوص الوسط، قائلاً: "يخشى نتنياهو أنه وفي حال أطلقوا صواريخ على القدس فسيضطر حينها للرد".

وكان قائد هيئة الأركان في كتائب القسام محمد الضيف وجّه، مساء الثلاثاء، تحذيرًا أخيرًا إلى الاحتلال والمستوطنين في ظل العدوان المتواصل على أهالي حي الشيخ جراح بالقدس المحتلّة.

ونقل الناطق باسم كتائب القسام أبو عبيدة عن الضيف تأكيده أنّ قيادة المقاومة وكتائب القسام ترقب ما يجري عن كثب.

وأضاف أبو عبيدة "يوجه قائد الأركان تحذيرًا واضحًا وأخيرًا للاحتلال ومغتصبيه بأنه إن لم يتوقف العدوان على أهلنا في حي الشيخ جراح في الحال فإننا لن نقف مكتوفي الأيدي وسيدفع العدو الثمن غاليًا".

وتواجه عشرات العائلات في حي الشيخ جراح بالقدس المحتلّة خطر التهجير والطرد من بيوتهم وأملاكهم.

ع ص/أ ج

/ تعليق عبر الفيس بوك