إصابات واعتقالات بقمع الاحتلال وقفة بالقدس نصرة لغزة

القدس المحتلة - صفا

قمعت قوات الاحتلال الاسرائيلي يوم الثلاثاء، وقفة تضامنية مع أهالي غزة في باب العمود بمدينة القدس المحتلة بوحشية، تزامنا مع الاضراب الشامل في المدينة.

وذكر شهود لوكالة "صفا" أن القوات قمعت المتضامنين بقنابل الصوت والرصاص المطاط والمياه العادمة والضرب بالمبرح.

وأفادت جمعية الهلال الأحمر بأن طواقمها تعاملت مع 5 إصابات خلال المواجهات مع قوات الاحتلال في باب العمود، وعلاجها ميدانيًا.

واعتقلت قوات الاحتلال عددًا من الشبان وفتاة من داخل باب العمود وعند مدرجاته وباب الساهرة، بعد الاعتداء عليهم بالضرب المبرح.

واعتدت قوات الاحتلال على الطواقم الصحفية خلال تغطيتها الوقفة التضامنية في باب العمود، بينهم المصورة الصحفية لطيفة عبد اللطيف التي تعرضت لنزع حجابها خلال عملها داخل سور باب العمود بالقدس المحتلة.

واستهدف شبان عناصر شرطة الاحتلال في شارع الواد بالبلدة القديمة بالقدس المحتلة بالمفرقعات.

د م/م ق

/ تعليق عبر الفيس بوك