الاحتلال يعتقل شابين برام الله ويفشل باعتقال القيادي ريحان في نابلس

رام الله/نابلس - صفا

اعتقلت قوات الاحتلال فجر الاثنين، شابين خلال اقتحامها مناطق متفرقة من محافظة رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة.

واقتحمت قوات الاحتلال قرية كوبر شمال غرب رام الله واعتقلت الأسير المحرر مصعب ساهر البرغوثي، بعد تفتيش منزله وجرى اقتياده إلى جهة مجهولة.

كما اعتقل الاحتلال الشاب أحمد رأفت خلال مداهمة قرية دورا القرع شرق المدينة.

وداهمت قوة عسكرية قرية بلعين غربا وقامت بتفتيش منزل المواطن إياد برناط لليوم الثاني على التوالي.

محاولة اعتقال ريحان

ونفذت قوات الاحتلال فجر الاثنين، حملات دهم وتفتيش في بلدة تل جنوب غرب نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة، بهدف اعتقال القيادي بحركة حماس عماد ريحان، دون أن تتمكن من اعتقاله.

وأفادت مصادر محلية أن قوات الاحتلال داهمت عدة منازل ومحلات تجارية لعائلة ريحان للمرة الثالثة خلال أسبوعين، وأجرت فيها عمليات تفتيش وتخريب في محاولة لاعتقال القيادي ريحان المرشح ضمن قائمة "القدس موعدنا".

وأضافت المصادر أن ضباط المخابرات الإسرائيلية أجروا تحقيقا ميدانيا مع عدد من أفراد عائلة ريحان، واعتدوا بالضرب على نجله حسن، واعتقلوا شقيقه معاذ لساعات قبل أن يفرجوا عنه لاحقا.

وكان الاحتلال قد اعتقل مؤخرا عمرو ريحان، الابن الأكبر للقيادي ريحان، في محاولة للضغط عليه.

يذكر أن القيادي ريحان أمضى سابقا نحو 15 عاما في سجون الاحتلال، منها 10 سنوات بشكل متواصل، كما تعرض معظم أفراد عائلته سابقا للاعتقال، فيما استشهد اثنان من أشقائه، هما محمد وعاصم، خلال انتفاضة الأقصى.

 

ق م/ع ع/غ ك

/ تعليق عبر الفيس بوك