أسير يخسر 15 كيلوجرامًا من وزنه بسبب الإهمال الطبي

رام الله - صفا

قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، إن إدارة سجون الاحتلال تواصل إهمال الحالة الصحية للأسير المسن المريض بالسرطان موفق عروق (78 عاماً)، والذي يقبع في سجن عسقلان، وتزداد ظروفه الصحية سوء يومًا بعد آخر.

وأوضحت الهيئة أن الاسير عروق قد فقد من وزنه خلال عام واحد أكثر من 15 كيلوجرامًا بسبب تدهور حالته الصحية، وتعمد إهماله طبيًا من الاحتلال، حيث يعاني من التهابات بالرئة وانخفاض ضغط الدم وهزال عام والإرهاق الدائم، كما يعاني من صعوبة بالمشي، الى جانب معاناته من مرض السرطان في الكبد والأمعاء.

وأضافت، أن إدارة السجن تواصل اهمال طلبات الأسير المتكررة في توفير طعام خاص له بحكم ظرفه الصحي الصعب، ولا يستطيع أن يتناول سوى السوائل والشوربة، الى جانب أنه يتناول ستة أنواع من الأدوية المسكنة والمخدرة يوميا.

وبينت الهيئة، أن الأسير عروق من يافا الناصرة معتقل منذ عام 2003، ومحكوم بالسّجن لـمدة (30 عامًا)، وهو واحد من 11 أسيرا على الأقل يعانون من مرض السرطان بدرجات متفاوتة، وتواصل سلطات الاحتلال احتجازهم بأوضاع اعتقالية مأساوية لا تناسب أوضاعهم الصحية الصعبة.

أ ك

/ تعليق عبر الفيس بوك