اعتصام بالقدس تضامنًا مع عطون

اعتصم عشرات المقدسيين وممثلو المؤسسات والفعاليات الوطنية السبت أمام مقر الصليب الأحمر في مدينة القدس المحتلة رفضًا لاختطاف النائب أحمد عطون وللتضامن مع الأسرى والأسيرات في سجون الاحتلال.

 

ورفع المشاركون في الاعتصام شعارات تطالب بالإفراج الفوري عن عطون، ويافطات تحمل علامات استفهام حول دور الصليب في اختطاف النائب المقدسي.

 

وألقى الوزير المهدد بالإبعاد خالد أبو عرفة كلمة أكد فيها على أهمية الصمود بالقدس والثبات فيها، ودور الشباب في المرحلة القادمة من الصراع مع الاحتلال.

 

فيما أكد والد النائب المختطف على أهمية التضامن الشعبي مع القضية، مطالبًا الصليب الأحمر بدور أكثر فاعلية في حماية النواب وإنهاء قضيتهم العادلة.

 

من ناحيته، أكد مسؤول ملف القدس في حركة فتح حاتم عبد القادر على أهمية توحيد الجهود في وجه الاحتلال لمنعه من مواصلة عنجهيته ضد المقدسيين.

 

وأشار عبد القادر إلى أن الاحتلال يملك جينات القتل والتدمير، مضيفاً  "ونحن كمقدسيين نملك جينات الصبر والثبات حتى النصر".

 

واختطفت قوة من المستعربين الاثنين الماضي النائب عطون من خيمة الاعتصام بمقر الصيب الأحمر بالقدس المحتلة، ويقدم للمحكمة الاثنين القادم بعد تأجيلها.

/ تعليق عبر الفيس بوك