150 ألف دولار للقضاء على سوسة النخيل بغزة

خصصت الحكومة الفلسطينية في غزة مبلغ 150 ألف دولار أمريكي للقضاء على سوسة النخيل التي انتشرت بمناطق متفرقة من قطاع غزة وأدت إلى اقتلاع أكثر من 330 شجرة نخل حتى الآن.

 

وعدَّ مدير عام وقاية النبات والحجر الزراعي في وزارة الزراعة بغزة زياد حمادة خلال برنامج لقاء مع مسئول الذي ينظمه المكتب الإعلامي الحكومي الأحد أن سوسة النخيل أزمة جديدة تدخل القطاع لأول مرة.

 

واستعرض حمادة الآفات الزراعية الأخيرة التي مرّ بها قطاع غزة والتي كان آخرها آفة "حافرة أنفاق البندورة" التي أصابت شجرة البندورة، ودودة العنب والتي تم القضاء عليها.

 

وأوضح أنه منذ اللحظة الأولى لظهور سوسة النخيل تم التواصل مع الوزير وتشكيل لجان عليا لمتابعه الموضوع للتواصل مع المزارعين ومتابعه الأزمة وإعطاء التوصيات اللازمة.

 

وأشار إلى أنه تمت السيطرة على جزء كبير من الآفة بما نسبته 90%، مبينًا أنه تم التواصل مع الجهات الدولية الأجنبية والصليب الأحمر ومنظمه الفاو لتوفير الدعم اللوجيستي والمادي وتوفير المبيدات اللازمة.

 

وبين أن هذه الحشرة يصل طولها إلى 3سم وعرضها إلى 1سم، مشيرًا إلى أنَّ لونها أحمر يميل إلي البني الغامق وهي ذات فم مقدحي وتضع نحو 400 بيضة على مراحل من بين 30 الي 60 يوم.

 

ولفت إلى أنها تتغذى على الجزء الداخلي للأنسجة في النخلة، موضحًا أن خطورة الآفة تكمن في عدم وجود أعراض المرض إلا بعد فتره متأخرة "حوالي سنة".

 

وأكد أن الأزمة أصابت الوطن العربي سابقا وأدت إلى تدمير العديد من الأشجار في بلاد الإمارات والسعودية ومصر، لافتًا إلى أنه تم اقتلاع 330 شجرة تعود لعائلة أبو بشير في دير البلح بعد اكتشاف الآفة فيها.

 

وأوضح أنه تمَّ تسجيل بعض الحالات الأخرى في مدينة خان يونس ورفح ومنطقة معن شرق خان يونس، مضيفًا "نطمئن المزارعين أن الإصابة البسيطة تعالج باستخدام بعض المبيدات الحشرية مثل الدروسمان والمارشال والديزكتول".

 

ودعا جميع المزارعين للتواصل مع الوزارة في حال وجود أعرض الآفة بمزارعهم، مبينًا أنَّ الوزارة كانت ولازالت تعطي الإرشادات والنصائح للمزارعين وتجري عمليات المسح الميداني باستمرار للكشف عن الآفة.

 

وفيما يتعلق بتعويض المزارعين، قال لـ"صفا" هناك وعود من وزير الزراعة محمد الأغا بإعطاء تعويضات لمن فقدوا مزارعهم وذلك في حال توفيرها".

 

وأكد أنه لا يوجد خسارة حقيقة سجلت في منتوج النخيل لهذا العام، مشددًا على أن غزة تعاملت مع بداية ظهور الآفة وهذا يعد بمثابة نجاح كبير.

/ تعليق عبر الفيس بوك