تعليم الوسطى ينفذ حملة "نلتقي لنرتقي"

بدأت مديرية التربية والتعليم بالمحافظة الوسطى الأحد بتنفيذ حملة "نلتقي لنرتقي" حيث التقت مع الهيئة التدريسية بمدرستي خالد بن الوليد الثانوية للبنين "أ، ب"، وذلك في مكتبة مدرسة خالد بن الوليد في مخيم النصيرات.

 

وأوضحت المديرية أن هذا اللقاء هو الأول من سلسلة اللقاءات التي تعقدها ضمن الحملة التي تعد الأولى من نوعها في مديريات قطاع غزة، وتهدف الرقي بالعملية التعليمية.

 

وقد حضر اللقاء مدير التربية والتعليم في المحافظة الوسطى علي أبو حسب الله والنائب الفني ماهر أبو زر و النائب الإداري أحمد قنن ورئيس قسم الإشراف محمد حمدان، إضافة إلى عبد المجيد عيسى وماهر شلط مديري مدرسة خالد بن الوليد الثانوية أ+ ب والهيئة التدريسية فيهما.

 

وأثنى عيسى على الحملة المميزة التي تنظمها المديرية، مثمناً دور قسم العلاقات العامة في هذه الفكرة الرائدة و الإبداعية و التي تهدف إلى كسر الفجوة ما بين الإدارة و المعلم.

 

من جانبه، أكد أبو حسب الله على قيمة وأهمية مثل هذه اللقاءات والاتصال والتواصل مع الهيئات التعليمية من أجل تقدم العملية التربوية والتعليمية.

 

وأضاف "نحن نقدر جميع المعلمين ونلبي جميع حاجاتهم لكن من المهم أن تكون مصلحة الطلاب فوق كل مصلحة من أجل تعليمهم وتربيتهم تربية سليمة".

 

وأشار إلى الأهمية المطلوبة لبذل الجهود من أجل المحافظة على مستوى التعليم في المحافظة الوسطى خاصة وفي محافظات القطاع عامة.

/ تعليق عبر الفيس بوك