برشلونة يتصدر وريال مدريد يلاحقه

أزاح ليفانتي مضيفه ريال بيتيس عن الصدارة بالفوز عليه بهدف نظيف، فاستفاد برشلونة حامل اللقب لكي يتربع عليها بعد فوزه الصعب على مضيفه سبورتيغ خيخون متذيل الترتيب بنفس النتيجة مساء الأحد في المرحلة السابعة من الدوري الإسباني لكرة القدم.

فعلى "ستاديو بينيتو فيامارين"، يدين ليفانتي الذي كان أسقط ريال مدريد في المرحلة الرابعة بهدف دون رد، بفوزه الرابع هذا الموسم (مقابل تعادلين) إلى خوان لويس غوميز "خوانلو" الذي سجل هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 33 بكرة سددها على الطائر في شباك الحارس كاستو اثر تمريره عرضية متقنة من الجهة اليسرى عبر فالدو من الرأس الأخضر.

ورفع ليفانتي رصيده إلى 14 نقطة في المركز الثاني، مستفيدًا من اكتفاء اشبيلية الذي كان يتساوى معه بالنقاط، بالتعادل مع مضيفه اتلتيكو مدريد بدون أهداف.

بدوره تجمد رصيد بيتيس عند 12 نقطة بعد أن مني بهزيمته الثانية على التوالي هذا الموسم (خسر الأسبوع الماضي أمام خيتافي بهدف نظيف أيضًا)، وتراجع للمركز السادس بعد أن تقدم عليه ملقا وفالنسيا بفوزهما السبت على خيتافي وغرناطة على التوالي.

وتمكن برشلونة من التربع على الصدارة بفارق الأهداف أمام ليفانتي (في ظل غياب المواجهة المباشرة بينهما حتى الآن) وذلك بعدما حقق المطلوب منه أمام خيخون دون أن يقنع، خلافًا لمباراتيه الأخيرتين عندما دك شباك ضيفه اتلتيكو مدريد بخماسية نظيفة بالمرحلة السابقة بفضل ثلاثية من نجمه ميسي، ثم حقق النتيجة ذاتها الأربعاء الماضي خارج قواعده على حساب باتي بوريسوف البيلاروسي في دوري أبطال أوروبا.

ويبدو أن خيخون أصبح يشكل مشكلة للنادي الكاتالوني لأن الأخير لم يسجل سوى أربعة أهداف في مبارياته الأربع الأخيرة أمام منافسه لأنه فاز على الأخير بهدف دون مقابل في كانون الثاني/يناير، وأيلول/سبتمبر 2010، قبل أن يتعادل معه في شباط/فبراير الماضي بهدف لمثله، ثم يفوز عليه الأحد بهدف يتيم سجله البرازيلي ادريانو بالشوط الأول.

وافتقد النادي الكاتالوني لجهود فابريغاس المنضم لزملائه بخط الوسط انييستا، والهولندي افيلاي، والتشيلي سانشيز على لائحة المصابين، وسيغيب عن الملاعب لثلاثة أسابيع لمعاناته من تمزق عضلي بالفخذ، كما جلس ثنائي الدفاع بويول، وبيكيه على مقاعد الاحتياط (دخل الأخير بالشوط الثاني) وتولى الأرجنتيني ماسكيرانو، والفرنسي ابيدال مهام قلبي الدفاع، قبل أن يصاب الأخير ويترك مكانه للبرازيلي ماكسويل.

وعوض جوارديولا هذه الغيابات بإشراك تياغو الكانترا، نجل النجم البرازيلي السابق مازينيو أساسيًا إلى جانب تشافي هرنانديز، وبدرو رودريغيز، ومن خلفهم سيرجيو بوسكيتس.

 

وبدأ برشلونة اللقاء ضاغطًا منذ البداية ونجح في افتتاح التسجيل منذ الدقيقة 12 عندما أطلق تشافي كرة صاروخية من خارج المنطقة ارتدت من القائم الأيمن ثم سقطت أمام الظهير البرازيلي ادريانو المنطلق من الجهة اليمنى فأطلقها مباشرة في الزاوية اليمنى الأرضية لمرمى الحارس خوان بابلو كوليناس.

رباعيات الريال

وعاد ريال مدريد بثلاث نقاط غالية من أرضية ملعب إسبانيول بفوز عليه برباعية نظيفة، وسجل الأرجنتيني غونزالو هيغواين الهدف الأول للملكي بالدقيقة 16 بكرة على يمين الحارس إثر تمريره من كريستيانو رونالدو.

وأضاف اللاعب نفسه الهدف الثاني في الدقيقة 66 من الشوط الثاني، وسجل كاييخون الهدف الثالث في الدقيقة 82 وبتمريره من نجم المباراة كريستيانو رونالدو، واختتم هداف المباراة هيغواين المهرجان بهدف رابع في الدقيقة 88 بكرة خادعة على يمين الحارس.

وارتقى الميرينجي إلى المركز الثالث بعد أن رفع رصيده إلى 13 نقطة، في حين تقهقر إسبانيول إلى المركز 15 وتجمد رصيده عند ثمانية نقاط.

وفي مباراة أخرى، سجل اتلتيك بلباو فوزه الأول هذا الموسم وجاء على حساب مضيفه ريال سوسييداد بهدفين لفرناندو لورنتي، مقابل هدف لاينيغو مارتينيز.

 

/ تعليق عبر الفيس بوك