الاتحاد الأوروبي يرحب فقط بعودة شاليط

رحّب الاتحاد الأوروبي الأربعاء بقرب عودة الجندي الإسرائيلي الأسير في إطار الاتفاق الذي تم التوصل إليه بين حركة "حماس" و"إسرائيل".

 

وقالت الممثلة العليا للأمن والسياسة الخارجية في الاتحاد كاثرين آشتون في بيان صحفي "أرحّب بشدّة بخبر أن جلعاد شاليط سيتمكن قريبًا من العودة إلى منزله بعد 5 سنوات من الاعتقال، وانتهاء المحنة الطويلة التي عانى منها وعائلته".

 

وأشارت إلى أنها عبرت خلال زياراتها السابقة إلى "إسرائيل" عن القلق ودعم الاتحاد الأوروبي والمجتمع الدولي الكبير لعائلة شاليط.

 

وقالت "أثني على عمل كل من جهدوا لضمان إطلاق سراحه، وخصوصًا المفاوضين المصريين والألمان".

 

ولم تذكر المسؤولة الأوروبية على ذكر الأسرى الفلسطينيين، الذين سيطلق سراحهم أو الذي سيبقون في السجون الإسرائيلية.

 

وتوصلت الحكومة الإسرائيلية وحركة حماس لاتفاق ينص على إطلاق سراح 1000 أسير و27 أسيرة من السجون الإسرائيلية على دفعتين، مقابل إطلاق شاليط.

/ تعليق عبر الفيس بوك