صبيح يتوقع بلورة تحرك عربي لدعم الأسرى

توقع الأمين العام المساعد لجامعة الدول العربية لشئون فلسطين السفير محمد صبيح أن يتبع اجتماع مجلس الجامعة العربية على مستوى المندوبين الدائمين اليوم الخميس والمخصص لمناقشة وضع الأسرى تحرك عربي منسق لدعم الأسرى المضربين عن الطعام في السجون الإسرائيلية.

 

وأكد صبيح في تصريح صحفي الخميس أن الجامعة تولي قضية الأسرى والمعتقلين في سجون الاحتلال أولوية خاصة في عملها وتحركاتها.

 

وأشار إلى أنه سلم أمس الأربعاء رئيس بعثة اللجنة الدولية للصليب الأحمر في القاهرة رسالة تطالب اللجنة بالتحرك العاجل لمناصرة الأسرى المضربين عن الطعام.

 

ولفت إلى أن أمين عام الجامعة نبيل العربي بعث برسائل عاجلة أيضًا لأطراف حقوقية عديدة على مدار الأيام الماضية لحثها على تحمل مسئولياتها جراء الوضع الصعب في سجون الاحتلال، وللمطالبة بإنهاء معاناة الأسرى الفلسطينيين.

 

وقال "من تزجهم إسرائيل في سجونها هم أبطال ومناضلون من أجل الحرية والاستقلال، ونحن نجلهم ولن يهدأ لنا بال وأسير واحد في سجون الاحتلال"، مؤكدًا أن مناصرة الأسرى واجب عليهم.

 

وذكر أن الجامعة توزع بين الحين والآخر تقارير موثقة على منظمات حقوق الإنسان والمجتمع الدولي للحديث عن اعتداء "إسرائيل" على الأسرى، وإظهار طبيعة معاناتهم.

 

وبين السفير محمد صبيح أن الجامعة العربية ستقدم هذا اليوم لاجتماع المندوبين الدائمين مذكرة عن أوضاع الأسرى الذين مضى عن إضرابهم 17 يومًا.

/ تعليق عبر الفيس بوك