نعيم يشيد بسرعة إنجاز المستشفى الإندونيسي

أشاد وزير الصحة بغزة باسم نعيم بالخطوات المتقدمة في انجاز المرحلة الأولى من تنفيذ مشروع المستشفى الاندونيسي للجراحة في محافظة الشمال.

 

جاء ذلك خلال تفقده لمشروع بناء المستشفى الذي يتضمن قدرة سريرية من 100 إلى 120، ويضم خدمات الجراحة والعظام والاستقبال والطوارئ على مساحة 2000 متر مربع، متطلعاً للبدء في شروع تنفيذ المرحلة الثانية خلال الفترة المقبلة.

 

وعبر عن شكره لجمهورية اندونيسيا ولجنة إنقاذ الطوارئ الطبية- مؤسسة MERC على جهودهم ومبادرتهم الإنسانية في دعم صمود قطاع غزة.

 

وأكد أن بناء هذا المشروع بمثابة خطوة مهمة على تعزيز صمود الشعب الفلسطيني خاصة أولئك الذين يقطنون المناطق الحدودية والتي هي أكثر عرضة للاعتداءات الإسرائيلية المتكررة.

 

واستبشر نعيم بمدى رضا سكان المنطقة والذين عبروا عن سعادتهم بإقامة مثل هذا المشروع الحيوي والذي سيوفر خدمة صحية كريمة.

 

بدوره، أكد رئيس مؤسسة MERC  فرع غزة- عبد الله أونيم أن هذا المشروع لن يكون الأخير  بل أن هناك العديد من المشاريع التي تنفذ في غزة، مؤكداً أن فريق طبي إندونيسي متقدم بحسب الموصفات العالمية سيعمل في المستشفى.

 

وذكر أن المشروع رسالة تضامن الشعب الإندونيسي للشعب الفلسطيني لما يتعرض له من عدوان وتطلعه للحرية وفك الحصار.

 

يذكر أن لجنة إنقاذ الطوارئ الطبية بإندونيسيا من أوائل الجهات في تقديم مثل هذه المشاريع التي من شأنها تحقيق إضافة نوعية على صعيد الخدمات الصحية في قطاع غزة.

/ تعليق عبر الفيس بوك