تعليم شرق غزة يتفقد عدداً من المدارس

تفقد  مدير التربية والتعليم شرق غزة محمود أبو حصيرة  عدداً من المدارس التابعة للمديرية برفقة النائب الفني المكلف مطر الغفري، وذلك للاطمئنان على سير العملية التعليمة والتربوية فيها.

 

 وبحث أبو حصيرة الأمور الإدارية والفنية والقضايا التربوية الهامة، حيث شملت الجولة مدارس عبد الفتاح حمود الثانوية والتفاح الأساسية ومدرسة الزيتون الأساسية.

 

 واستمع أبو حصيرة إلى مدراء المدارس استعدادهم للعام الدراسي الجديد، مطلعاً على الخطة التي أعدها مدراء المدارس لتطوير أداء العاملين إداريًا وفنيًا لتحسين المستوي التحصيلي للطلبة والوصول إلي الأفضل.

 

ووعد بتلبية جميع احتياجات المدارس سواءً المادية و البشرية والإدارية والفنية، مشيراً إلى أن المديرية ستواصل تطوير أداء المعلمين والإداريين من  خلال عقد الدورات التدريبية لهم.

 

وثمن الدور الكبير الذي تقوم به وزارة التربية والتعليم العالي من أجل تطوير العملية التربوية والتعليمية وكذلك الارتقاء والسمو بالإنسان الفلسطيني.

 

وحث الطلبة على الجد والاجتهاد من أجل النجاح والوصول إلى التميز الذي يحتاج إلى بذل الجهد مشيراً إلى أن التعليم هو أكبر استثمار بشري.

 

بدوره، أشاد الغفري بالجهود التي يبذلها مدراء المدارس من أجل تحسين المستوى التحصيلي للطلبة وبث روح المنافسة بين الطلبة وتحملهم المسئولية رغم الظروف الصعبة التي تحيط بهم، داعياً الطلاب إلى بذل الجهد المضاعف من أجل تحقيق أعلى طموح لديهم.

 

من جانب أخر، اختتمت مديرية التربية والتعليم شرق غزة الدورة الأولية لقائدات الفرق الكشفية والإرشادية المدرسية، وذلك في مدرسة الكرامة الأساسية للبنات.

 

وأكد أبو حصيرة على أهمية عقد مثل هذه  الدورات لتطوير و تنمية مهارات قائدات الفرق الكشفية والإرشادية وتعزيز مبادئ الانتماء للعمل  التطوعي لدى أفراد الفرق من المعلمين و الطلبة.

 

وأشار إلى دور قائدات الفرق في تعديل السلوكيات والثقافة السلبية السائدة لدي  بعض الطلبة، وذلك من خلال القيام بالأنشطة المتعددة وتنفيذ المشاريع الرائدة من قبل أفراد الفرق.

 

وأعرب عن أمله في رؤية نتائج تبشر بالخير على أرض الواقع  والتي من خلالها  نحقق التقدم والازدهار لذا كان واجباً علينا تطوير هذه القدرات والأنشطة.

/ تعليق عبر الفيس بوك