مسيرة لحماس شمال القطاع ابتهاجًا بالصفقة

نظمت حركة المقامومة الإسلامية "حماس" شمال قطاع غزة السبت مسيرة محمولة باتجاه منازل عوائل الأسرى المقرر الإفراج عنهم ضمن صفقة "وفاء الأحرار"، لتهنئتهم بعودة أبناءهم خلال الأيام المقبلة وابتهاجًا بإتمام الصفقة.

 

وانطلقت المسيرة من ساحة الخلفاء في مخيم جباليا، رافعة الأعلام الفلسطينية والرايات الخضراء، وجابت الشوارع والأزقة في شمال القطاع.

 

وأنهت حماس مسيرتها أمام منزل الأسير القسامي مجدي حماد القابع في السجن منذ أكثر من 20 عامًا وهو شقيق وزير الداخلية فتحي حماد الذي توجه بالتحية إلى المشاركين فيها.

 

وبين الوزير حماد أن ثبات فصائل المقاومة الآسرة للجندي جلعاد شاليط على مواقفها هو ما أدى في النهاية إلى رضوخ الاحتلال ونزوله عند مطالب المقاومة.

 

بدورهم، عبر عوائل الأسرى في شمال القطاع الذين شملت الصفقة أبنائهم عن فرحتهم الكبيرة بسماعهم خبر قرب الإفراج عن أبنائهم ضمن صفقة مشرفة، مطالبين المقاومة بخطف المزيد من الإسرائيليين حتى الإفراج عن كافة الأسرى من سجون الاحتلال.

 

وتأتي مسيرة السيارات والدرجات النارية المحمولة ضمن سلسلة فعاليات أطلقتها حركة حماس في شمال القطاع احتفالًا بهذا الإنجاز الوطني الكبير.

 

 

/ تعليق عبر الفيس بوك