مستوطنون يداهمون مبنىً بالخليل

داهم مستوطنون ليل الأحد مبنىً قديمًا بمدينة الخليل جنوب الضفة الغربية المحتلة، وأدّوا داخله شعائر توراتية.

 

وأفادت مصادر أمنية لوكالة "صفا" أن عشرات المستوطنين اليهود داهموا المبنى المسمى لديهم "قبر عتنائيل بن قنار" الواقع في شارع بئر السبع بالمدينة، بعد إغلاقه في وجه الفلسطينيين لساعات.

 

وأجرى المستوطنون داخل المنزل المسيطر عليه طقوسًا توراتية، بحماية أمنية وتعزيزات من قبل جنود الاحتلال، احتفالات بما يسمى عيد العرش اليهودي.

 

كما داهمت مجموعات أخرى من المستوطنين بمرافقة جيش الاحتلال عددا من الأحياء الجنوبية للخليل، من بينها حارة الشيخ وحي نمر بالمدينة.

 

كما أغلق جيش الاحتلال شارع "طلعة أبو حديد" بحارة أبو سنينة جنوب الخليل بالمكعبات الإسمنتية.

 

وتشدد قوات الاحتلال من حجم إجراءاتها الأمنية في محيط الحرم الإبراهيمي والأحياء القريبة من البلدة القديمة في المدينة، تزامنا مع احتفال المستوطنين بعيد العرش اليهودي.

 

كما تواصل قوات الاحتلال إغلاق الحرم الإبراهيمي بالمدينة لليوم الثاني على التوالي، تحت ذريعة توفير الأمن للمستوطنين المحتفلين داخل أقسام الحرم الإبراهيمي وباحاته بمناسبة العيد اليهودي.

/ تعليق عبر الفيس بوك