نتنياهو وباراك يستقبلان شاليط على انفراد

من المقرر أن يكون رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ووزير جيشه أيهود باراك على رأس مستقبلي الجندي الأسير جلعاد شاليط، الذي يقدر أن يصل للكيان الإسرائيلي بعد الإفراج عنه من قبل حركة حماس ظهر يوم غد الثلاثاء.

 

وبحسب إذاعة "صوت إسرائيل" باللغة العبرية، قرر نتنياهو وباراك أن ينتظرا شاليط في معسكر "تل نوف" التابع لجيش الاحتلال بمنطقة جنوبي الأراضي المحتلة منذ ساعات الصباح الباكر.

 

وسيستقبل نتنياهو وباراك الجندي الأسير عند نزوله من الطائرة مباشرة لوحدهما، فيما فضلت عائلته استقباله على انفراد بغرفة داخل المعسكر.

 

ومن المقرر أيضًا، أن يدلي نتنياهو بتصريح لوسائل الإعلام العبرية عقب انتهاء الاستقبال الرسمي حول صفقة تبادل الأسرى.

 

وفي أعقاب اجتماع الجندي مع أفراد العائلة، سيتم نقلهم بمروحية تابعة للجيش بشكل مباشر إلى منزل العائلة في مستوطنة "متسبيه هيلا" في الجليل الأعلى شمالي الأراضي المحتلة.

 

ولن يسمح لوسائل الإعلام بالاقتراب من المعسكر وإجراء المقابلات، حيث سيتم إذاعة ما تلتقطه الشعبة الإعلامية في جيش الاحتلال خلال تلك اللحظات.

/ تعليق عبر الفيس بوك